هل يجوز تبديل النذر بغيره أو إخراج قيمته؟.. المفتي يجيب

08:10 م السبت 29 ديسمبر 2018
هل يجوز تبديل النذر بغيره أو إخراج قيمته؟.. المفتي يجيب

هل يجوز تبديل النذر بغيره أو إخراج قيمته؟.. المفتي

(مصراوي):

أعادت دار الإفتاء نشر سؤال ورد إلى بوابتها الرسمية يقول: "قامت أُمِّي بإجراء عملية جراحية، وقد منَّ الله عليها بالشفاء، وعند ذلك نذرت أمي أن تذبح خروفًا كل عامٍ في نفس ميعاد إجراء العملية، وقد حان موعد الذبح، فهل يمكن أن تذبح شيئًا آخر غير الخروف كجدي أو بقرة أو جاموسة، وليست دجاجة أو بطة أو ما أشبه ذلك من الطيور؟ أو هل يمكن لها أن تخرج نقودًا تعادل ثمن الخروف بدلًا من الذبح؟".
تصدى للإجابة عن السؤال فضيلة الأستاذ الدكتور شوقي علام، مفتي الجمهورية، قائلا:
الأصل أن يوفي الناذر بعين ما نذر إذا كان طاعة لله وقربًا، وألَّا يستبدل به غيرَه ما دام قادرًا على الوفاء به، إلّا إذا كان غيرُه هذا أفضلَ منه؛ حيث يرى كثير من الفقهاء والمحققين جواز ذلك في هذه الحالة، وعليه: فيجوز لأُمك أن تُغيِّر جنسَ ما نذرَتْه أو صفتَه -وهو الخروف- إلى ما هو أفضل منه؛ فتذبح بدلَه بقرًا أو جاموسًا مثلًا، أو أن تخرج قيمة هذا النذر بما يزيد على ثمنه؛ لأن ذلك كلَّه أنفع للفقراء والمحتاجين. غير أنه لا يجوز الإبدال بما هو أدنى منه؛ كدجاجة أو بطة أو جَدْيٍ.

إعلان

إعلان

إعلان