ما حكم الدين في إهانة الزوجة؟ .. الأزهر يجيب بالفيديو

10:39 م الخميس 13 ديسمبر 2018
ما حكم الدين في إهانة الزوجة؟ .. الأزهر يجيب بالفيديو

ما حكم الدين في إهانة الزوجة؟

كتبت - سماح محمد:

عرضت الصفحة الرسمية للأزهر الشريف على "فيسبوك" فيديو جراف يتضمن سؤالاً وإجابة توضيحية حول حكم الدين في إهانة الرجل لزوجته.
يقول السؤال: "ما حكم إهانة الزوجة؟ "، أجابت عنه لجنة الفتوى بالأزهر قائلة:

لابد أن يعلم الزوجان أن الزواج كغيره من العقود ينشئ حقوقاً وواجبات متبادلة بين الطرفين عملاً بمبدأ التوازن والتكافؤ. وقد أمر الله عز وجل بحسن العشرة، وذكر ذلك فى الكثير من الآيات القرآنية منها قوله تعالى فى الآية 19 من سورة النساء: {وَعَاشِرُوهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ}، وكذلك قوله تعالى فى الآية 228 من سورة البقرة: {وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ}، ليس هذا فحسب فقد ذكر النبى الكريم فى الحديث النبوي الشريف: "استوصوا بالنساء خيرا فإنما هن عوان عندكم".. رواه مسلم.

وأوضحت لجنة الفتوى أن إهانة الزوجة لا تجوز شرعاً ولا تجوز لمسلم يعرف أولويات دينه، فليتق اللهَ الرجالُ فى نسائهم ويعلم الزوج أنه راع ومسئول عن رعيته، والإهانة خطأ دينى وخلقى وإنسانى، فعن حكيم بن معاوية القشيري عن أبيه قال: قلت يا رسول الله ما حق زوجة أحدنا عليه؟ قال: "أن تطعمها إذا طعمت وتكسوها إذا اكتسيت أو اكتسبت، ولا تضرب الوجه، ولا تقبح، ولا تهجر إلا فى البيت".. رواه أبو داود.

وقد جاء الحديث المتفق عليه أن النبى صلى الله عليه وسلم قال: "سباب المسلم فسوق، وقتاله كفر"، وعليه فإهانة المسلم حرام ويشتد التحريم إذا كان المسلم قريباً والزوجة من أقرب الناس لزوجها وبينها وبينه عهد وميثاق، فليتق الله الرجال فى نسائهم.

إعلان

إعلان

إعلان