هل تفضلين تأجيل الإنجاب؟.. إليك مزايا وعيوب الإنجاب بعد الأربعين

09:00 م الخميس 04 يوليه 2019
 هل تفضلين تأجيل الإنجاب؟.. إليك مزايا وعيوب الإنجاب بعد الأربعين

أنجاب

كتب- معتز حسن:

في دول أوروبية أصبحت كثير من السيدات تفضل خيار تأخير الإنجاب حتى بعد سن الثلاثين لأسباب متعلقة بالظروف الاجتماعية، والمالية.

وبعيدًا عن الأسباب التي تدفع السيدات لتأخير سن الإنجاب، في حال كنت تفضلين تأخير الإنجاب، عليكِ أن تعلمي جيدًا أن لهذا الأمر بعض المزايا كما له عيوبًا أيضًا، نوردها لكم- وفق ما نشره موقع "Brightside".

أولًا نذكر لكم المزايا:

- قد يزيد من سنوات عمرك

الإنجاب في سن متأخر يمنحك فرصة أكبر للعيش لسنوات أكثر، وفقًا لإحدى الدراسات، فإن الذين أنجبوا طفلين أو ثلاث، في عمر ما بين 25 إلى 29 عامًا، كانت فرصة العيش حتى سن 85 عامًا أقل من غيرهم.

- زيادة الإدراك المعرفي

وجدت دراسة أخرى أن القدرة الذهنية والتحصيلية عند المرأة تكون أفضل بكثير في حال الإنجاب بعد سن الأربعين، خاصة النساء اللاتي أنجبن بعد سن الـ35 تكون الذاكرة لديهن أفضل بكثير، وذلك نتيجة تأثير الهرمونات على أدمغتنا.

- لديك خبرة أفضل

ليس هناك شك أنك في سن الأربعين، تمتلكين خبرة وتجارب أفضل بكثير من فترة العشرينات والثلاثينات من عمرك، كما إنه سيكون لديك حكمة وقدرة على الصبر أكثر بكثير. كما إنه ستكونين أكثر استقرار عاطفيًا ونفسيًا.

- أفضل من الناحية المادية

أن تنجب السيدة في العشرينات من عمرها ذلك يؤثر بالتأكيد على حياتها المهنية ومستقبلها المهني، إنما في حال الإنجاب بعد سن الأربعين، تكونين قد وصلتي لحالة من الاستقرار في حياتك المهنية، وقد تكوني ادخرتي قدر كبير من المال يعينك على العيش حياة مستقرة، وذلك يساعدك بشكل كبير على توفير الوقت اللازم لرعاية طفلك.

ثانيًا: عيوب الإنجاب بعد سن الأربعين:

- تقل فرص الإنجاب

مع تقدم عمر المرأة تقل فرص الإنجاب معه، تحديدًا بداية من عمر الـ32 عامًا، يبدأ انخفاض عدد البويضات. ولكن مع التقدم العلمي الكبير، هناك الكثير من الفرص والإجراءات العلاجية التي يمكن أن تزيد من فرص الإنجاب.

- تزداد فرص الإجهاض

بعد سن الأربعين تزداد فرص الإجهاد بشكل كبير بحوالي 50% عن غيرهن، والسبب يرجع إلى أنه مع تقدم العمر يحدث تغيرات كبيرة في هرمونات الجسم والرحم والتي يكون لها تأثير بشكل كبير.

- تزداد نسبة الإصابة بهشاشة العظام وفقًا لإحدى الدراسات الحديثة فإن الولادة في سن متأخر يزيد من احتمالية الإصابة بهشاشة العظام.

- انخفاض وزن الجنين

من المحتمل الإنجاب في سن متأخر، أن يجعل وزن الطفل أقل من الطبيعي، كما يزيد من احتمالية إنجاب الطفل مبكرًا أي قبل 9 أشهر.

إعلان

إعلان

إعلان