ماذا يحدث لجسمك بسبب الرطوبة العالية.. وكيف تتخلص منها؟

02:27 م الأربعاء 12 يونيو 2019
ماذا يحدث لجسمك بسبب الرطوبة العالية.. وكيف تتخلص منها؟

ماذا يحدث لجسمك بسبب الرطوبة العالية

كتبت- بسمة مشالي

تتراوح درجات الرطوبة خلال الأيام الجارية بين 80-85% على القاهرة، بينما وصلت إلى 95% في بعض المحافظات، وفق ما ذكر الدكتور محمود شاهين مدير مركز التنبؤات الجوية التابع لهيئة الأرصاد الجوية، في تصريحه لـ"مصراوي" أمس.

والرطوبة عبارة عن كمية بخار الماء الموجود في الهواء، ويعبر عنها بالنسبة المئوية، وكلما ارتفعت درجة الحرارة كلما زادت كمية بخار الماء الذي يستطيع أن يحمله الهواء، ويتم تحديد الرطوبة أيضًا حسب درجة الحرارة وضغط الهواء، وكلما كان الهواء دافئًا زادت كمية بخار الماء الذي يحمله، وعندما يحتوي الهواء على أقصى كمية من بخار الماء يستطيع حملها تحت درجة حرارة وضغط معينين، وبهذا يكون الهواء تشبع ببخار الماء.

وعلى الرغم من أن البعض ينظر إلى رطوبة المنزل على أنها أمر طبيعي إلا أنه في الواقع لا ينبغي الاستخفاف بها، إذ تؤدي لمشاكل مزعجة وشائعة وتؤثر سالبًا على الصحة. لذلك يستعرض لكم "مصراوي" أهم الخطوات التي يفضل اتباعها إلى التخفيف والتخلص من مشكلة الرطوبة في المنزل حفاظًا على الصحة، وفقًا لموقعي "homeadvisor" و"abc home and commercial":

1- افتحي نوافذ المنزل كلها في الوقت نفسه، لزيادة فعالية التهوية وتجديد الهواء في أرجاء المنزل، ويفضل ترك النوافذ مفتوحة لمدة لا تقل عن 15 دقيقة، وتكرار عملية التهوية من مرتين إلى ثلاث مرات في اليوم.

2- مسح أرضيات المطبخ والحمام بصابون الاستحمام العادي مع الماء أو خلط كوبين من الأمونيا مع الماء.

3- انتبه إلى سباكة المنزل، وإصلاح الصمامات والمفاصل لـ"صنبور" المياه؛ وإصلاح التسريبات التي قد تحدث بها.

4- يفضل دهن الغرف والأسقف بألوان الدهانات الفاتحة كالأبيض، والألوان الباردة كالأزرق والأخضر فهذه الألوان تُساعد على عكس أشعة الشمس والتخلص من الحرارة.

5- استخدام مواد مزيلة للرطوبة، تحتوي على كمية من هلام السيليكا، الذي يتخلص من الرطوبة والعفن بشكل سريع.

6- استخدام المراوح الكهربائية في فصل الصيف، للمساعدة على تحريك الهواء وتلطيف الجو.

7- تزين المنزل بالنباتات الطبيعية بغض النظر عن النوع، فهي لديها قدرة فعالة لامتصاص الرطوبة من الهواء.

ماذا يحدث لجسمك بسبب الرطوبة العالية؟

وجود الرطوبة في الجو المحيط يمنع تبخر العرق عن الجسم وبالتالي بقاؤه على سطح الجلد يتسبب ارتفاعا في درجة حرارة الجسم تدريجيًا.

كما أن التعرض للإجهاد الحراري يمكن أن يسبب حالات الإغماء أو ضعف ودوار وتأثير على الجهاز التّنفسي، إضافة إلى أنه يُؤدّي إلى خسارة السّوائل والأملاح من الجسم، ووجود التهاب وتحسّس في الجلد، ما يسبب حدوث حكة شديدة في الجلد.

ويمكن أن تسبب الرطوبة جفاف وتلف الجلد والشعر، وتجعلك أكثر عرضة لنزلات البرد والأمراض الأخرى، ويخلق بيئة غير مريحة ومضره بشكل عام.

لهذا السبب من المهم الحفاظ على مستويات الرطوبة في منزلك بين 30-50 ٪. أي شيء أعلى أو أقل من ذلك يمكن أن يكون له آثار ضارة.

إعلان

إعلان

إعلان