ماذا اختارت ميشيل أوباما في أجرأ إطلالاتها؟

04:01 ص السبت 22 ديسمبر 2018

مصراوي-

خلال حملة الترويج للكتاب الذي أصدرته مؤخراً بعنوان Becoming، تنقّلت السيدة الأميركية الأولى السابقة، ميشيل أوباما، بين عدّة مدن أميركية كان آخرها محطّة لها في نيويورك، حيث شاركت في لقاء حول كتابها، وحاورتها خلال اللقاء النجمة سارة جيسيكا باركر، حسب موقع "العربية".

لفتت ميشيل أوباما الأنظار خلال هذا اللقاء بجرأة إطلالتها التي حملت توقيع دار Balenciaga. وقد تألّفت من ثوب حريريّ طويل باللون الأصفر من مجموعة العلامة لربيع وصيف 2019، وحذاء عالي الساق باللون الذهبي البرّاق خطف الأنظار بتصميمه المبتكر.

الثوب لم يُطرح بعد للبيع في الأسواق، أما الحذاء فهو متوفّر ويمكن الحصول عليه بسعر يبلغ حوالي 4000$ فقط.

وإذا كانت هذه الإطلالة مثيرة للجدل في أوساط الجمهور وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، فهي لم تفاجئ نقّاد الموضة الذين اعتادوا على خيارات السيدة أوباما، التي استطاعت من خلالها أن تؤثّر في أذواق النساء حول العالم.

عُرفت ميشيل أوباما بكونها من أول المشجّعين للمصممين الصاعدين، حتى إنها ساهمت خلال العام 2009 في دعم مسيرة المصمم الصاعد حينها جايسون وو عندما ارتدت ثوباً أبيض من تصميمه في حفل تسلّم زوجها مهامه كرئيس للولايات المتحدة الأميركية. وقد قال عنها أحد مصمميها المفضلين برابال جورونج: "هي فخورة بكونها امرأة، فإطلالاتها تحتفل بأنوثتها. وهي تحبّ الموضة، لكنها لا تخضع لديكتاتوريتها".

وقد أحصى خبراء الموضة عدة خطوات غيّرت من خلالها ميشيل أوباما مفهوم الموضة على الصعيد العالمي:

كانت ميشيل أوباما أول سيدة أميركية أولى ترتدي أثواباً بدون أكمام، وتحوّل هذه الإطلالة إلى راقية وعصريّة على السواء.

لا تخاف السيدة أوباما من ارتداء الخلطات اللونيّة المبتكرة، والطبعات التي تضفي لمسات من الحيوية والانتعاش على الإطلالة.

حوّلت ميشيل أوباما الحذاء ذا الكعب المسطّح إلى قطعة مقبولة جداً في الإطلالات الرسميّة.

اعتمدت ميشيل أوباما الكنزة الصوفيّة الناعمة والمفتوحة من الأمام كجزء من إطلالاتها نظراً لطابعها العمليّ، المريح والأنيق.

شكّلت الأكسسوارات الكبيرة والأحزمة الجلديّة جزءاً من التفاصيل التي اعتمدتها السيدة أوباما، لإضفاء لمسات عصريّة متجددة على إطلالتها.

إعلان

إعلان

إعلان