• هل الكيراتين مكوّن سحري لجمال الشعر؟

    11:10 ص الأربعاء 11 أبريل 2018
    هل الكيراتين مكوّن سحري لجمال الشعر؟

    هل الكيراتين مكوّن سحري لجمال الشعر؟

    مصراوي-

    يتميّز الكيراتين بكونه بروتينًا طبيعيًا يُستعمل في صالونات التجميل وفي المنزل من خلال علاجات للشعر تحميه وتملّسه دون إلحاق الأذى به.

    يقوم جسمنا عادةً بتصنيع الكيراتين على مستوى الأظافر والشعر، ويتكوّن شعرنا بنسبة 85% من هذا البروتين الذي يساهم في تقويته وحمايته من الاعتداءات الخارجية، الأشعة ما فوق البنفسجية والتلوث.

    ويؤدي تعريض الشعر إلى الاعتداءات التي يخلّفها التلوين والتصفيف إلى انخفاض في نسبة تصنيع الكيراتين بشكل طبيعي مما يفرض الخضوع لعلاجات تعوّض عن هذا النقص.

    ووفقًا لموقع العربية، اليك 3 فوائد للكيراتين:

    1- تقنية التمليس البرازيلي

    تعود الشعبية التي اكتسبها الكيراتين إلى استعماله بكثافة في تقنيّات التمليس البرازيلي للشعر. فبفضل هذا البروتين يعمل التمليس البرازيلي والذي يقصد به تغيير بنية الشعر بالعمق وهو يسمح للشعر المجعّد والخشن أن يتحوّل إلى مالس وناعم.

    وقد أدى نجاح الكيراتين في الحصول على نتائج مثالية دون إلحاق الأذى بالشعر إلى إحداث ثورة في مجال تقنيّات تمليس الشعر مما أدى إلى انتشار استعماله في العديد من مستحضرات العناية بالشعر.

    2- الحماية والنعومة في الوقت نفسه

    يشدّد خبراء العناية بالشعر على فوائد واستعمالات الكيراتين المتعددة عند استعماله على شكل علاجات تمليس أو تجعيد شبه دائمة تطبّق في صالونات التجميل. أما في المنزل فيمكن استعمال مستحضرات غنيّة بالكيراتين مع أدوات التمليس للحصول على نتائج مثالية دون إلحاق الأذى بالشعر.

    3- علاج الكيراتين للشعر التالف

    عندما يكون الشعر تالفاً أو فاقداً للحيوية بعد التلوين، والتعرض للشمس أو التمليس المتكرر، ينصح الخبراء بإخضاع الشعر لعلاج مكثّف بالكيراتين يمتد على الأقل لثلاثة أسابيع يتم خلالها استعمال أنواع من الشامبو، والكونديشنر، والمصل، والقناع تحتوي على نسب عالية من الكيراتين.

    يساعد هذا العلاج على إعادة الحيوية والنعومة للشعر، ولكن من الضروري عدم استعماله لفترة طويلة حتى لا يثقل الشعر ويترك له المجال للحفاظ على حيويته بنفسه بعد انتهاء فترة العلاج.

    إعلان

    إعلان

    إعلان