• كيف حطم "ريد بول" أحلام "فيراري" في اللفة الـ69 لسباق النمسا للفورملا-1؟

    03:39 م الأربعاء 03 يوليه 2019

    كتب- محمود أمين :

    ثمانِ جولات من المنافسة الشرسة بين فريقي "مرسيدس" و"فيراري" على قمة بطولة العالم للفورميلا- 1، وبعد الصراع طوال الموسم جاءت المفاجأة في الجولة التاسعة التي انفرد بها فريق "ريد بول" المزودة بمحرك عملاق الصناعة الياباني "هوندا" ليخطف الصدارة من الفريقين الأشرس في موسم 2019.

    وشهدت جولة سباقات النمسا التي انتهت يوم الأحد الماضي اعتلاء الهولندي ماكس فيرستابين، سائق فريق ريد بول، منصة التتويج على حساب تشارلز لوكلير، سائق فيراري الذي احتل المركز الثاني بفارق زمني 2.7 ثانية عن " فيرستابين" .

    وبهذا الانتصار استطاع "ريد بول" كسر هيمنة فريق مرسيدس على سباقات فورملا-1 لموسم 2019، والذي حقق فيها سائقو الفريق "هاميلتون"و "بوتاس"، 8 انتصارات متتالية بمجموع نقاط 338 نقطة، وبفارق 140 نقطة كاملة عن فريق "فيراري" أقرب منافسيه الذي يحتل المركز الثاني بـ 198 نقطة .

    وبعد الجولة السابعة التي أقيمت بحلبة "فيلنوف" الكندية، والمنافسة الشرسة بين الفريقين، توقع عشاق السرعة أن يكون لفريق "فيراري" الكلمة العليا في الجولات اللاحقة، وهو ما لم يتحقق بسباق الجائزة الكبرى الفرنسي والنمساوي، والذي خيب أمال عشاق الفريق الأحمر.

    انطلاق مميز لفراري

    تصدر سائق فريق فيراري تشارلز لوكلير التجربة الرسمية لسباق جائزة النمسا الكبرى، وحقق لوكلير زمنا قياسيا للفة على هذا المضمار وبلغ دقيقة واحدة و3.003 ثانية وتصدر التجربة الرسمية وكان ذلك مؤشرًا على قدرة فريق فيراري على فرض هيمنته على سباق النمسا، خاصة بعد العقوبة التي فرضتها لجنة تحكيم الاتحاد الدولي لسباقات السيارات (فيا) على هاميلتون، وتأخيره ثلاث مراكز لينطلق من المركز الخامس بدلا من الثاني بعد أن أقرت اللجنة تعمد إعاقته لـ"كيمي رايكونن" سائق ألفا روميو في القسم الأول من التصفيات.

    وبهذا الانطلاق المميز "لوكلير" كان فريق فراري علي موعد مع تحقيق أول لقب في موسم 2019 قبل أن يحطم "فيرستابين" أحلام الفريق الإيطالي .

    معاناة وانتصار

    انطلق سائق فريق "ريد بول" من المركز الثاني خلفاً للوكير، ولكن بدايته كانت سيئة للغاية حتى تراجع إلى المركز الثامن، والذي عاد بعدها بشراسة لينافس لوكير على مركز التتويج في أخر لفتتين، وتمكن خلالهما من إزاحة لوكير في اللفة 69 المتصدر طوال السباق، أي قبل نهاية السباق بلفتين فقط .

    وقبل أن يفوز فيرستابين باللقب استطاع أن يتجاوز سبيستيان فيتل سائق فريق "فيراري" الذي أنهى السباق خامساً، وبعدها تجاوز "بوتاس" سائق فريق مرسيدس الذي حل ثالثاً، قبل أن يصل إلي " لوكلير" الذي اتل المركز الثاني .

    ماذا حدث في اللفة 69؟

    احتكّت إطارات سيارة ريد بول التي يقودها فيرشتابن مع سيارة سائق فيراري لوكلير – الذي كان متصدراً حتى هذه اللفة- قبل أن يتجاوزه ليتصدر السباق .

    وتسبب الاحتكاك في خروج لوكر عن الحلبة والدخول في المنطقة الفاصلة لمدة ثوانٍ قبل أن يعاود الرجوع إلى المسار ولكن في المركز الثاني.

    وبعد نهاية السباق تقدم لوكير وفريق فيراري بتظلم لـ"فيا"، لبحث تعمد فيرشتابن من إبعاد لوكر عن طريق احتكاك الإطارات وخروجه عن المسار .

    "فيا" ينصر فيرشتابن

    بعد ثلاث ساعات من المناقشات كشف مايكل ماسي مدير السباقات في فورمولا -1 أن فيرشتابن سائق فريق ريد بول لم يتعمد إخراج لوكر عن المسار وبالتالي لم تفرض عليه أي عقوبة- وأن تجاوزه قانوني .

    هل يخسر "فيراري" بسبب الحكام؟

    في واقعة مشابهة وتحديداً في سباق كندا كان فيتيل الذي انطلق من المركز الأول تلقى العقوبة على عودته بعد المرور على العشب المجاور للمضمار ليصبح متقدما على هاميلتون، إذ وصف المراقبون للسباق أن ما فعله " فيتيل" يشكل خطورة بالغة، بعد أن جعل منافسه البريطاني "هاميلتون"، يرتطم بسياج المضمار .

    واجتاز "فيتيل" خط النهاية أولا خلال السباق الكندي ولكن العقوبة منحت هاميلتون لقب السباق، وناقش مراقبو السباق عودة "فيتيل" أمام "هاميلتون" بهذه الطريقة وفرضوا عقوبة الثواني الخمسة على سائق فراري.

    واجتاز "فيتيل" خط النهاية أولا متقدما على "هاميلتون" ولكن لقب السباق ذهب للسائق البريطاني، بعد احتساب الخطأ ليتأخر بفارق 3.7 ثانية عن "هاميلتون" بعد العقوبة.

    وكان قد علق دانييل ريتشاردو سائق فريق رينو المنافس بسباقات سيارات فورمولا-1، في حالة الجدل المثارة بشأن عقوبة فيتيل سائق فيراري .

    وقال ريتشاردو "هاميلتون لم يتلق عقوبة رغم ارتكابه خطأ مشابه خلال موسم 2016، وذلك في الوقت الذي تقدم فيه فريق فيراري باستئناف ضد عقوبة سائقه الألماني".

    الخطأ الذي تسبب في تغريم "فيتل" 5 ثوان :

    ترتيب سباق النمسا في 71 لفة

    احتل ماكس فيرشتابن سائق فريق ريد بول بمحرك هوندا المركز الأول في زمن اجمالي قدرة 1:22'01.822 ، وأحتل لوكر سائق فيراري المركز الثاني بزمن 1:22'04.546، بوتاس سائق مرسيدس حل ثالثاً بزمن 1:22'20.782، والمركز الرابع كان من نصيب سائق فيراري "فيتل" بزمن 1:22'21.432، أما سائق فريق "مرسيدس" هاميلتون جاء في المركز الخامس بزمن

    1:22'24.627.

    هل يعود فريق "فيراري" في الجولة العاشرة؟

    تنطلق في يوليو الجاري الجولة العاشرة من سباقات فورمولا-1، المقرر إقامتها علي حلبة "سيلفرستون" البريطانية، في الفترة من 11 إلى 14 يوليو، المتوقع أن تكون من أشرس المنافسات بجولات هذا العام التي ستجعل فريق "فيراري" في تحدٍ كبير لتحقيق أول لقب لها هذا الموسم .

    إعلان

    إعلان

    إعلان