إعلان

حقيقة خضوع ميادة الحناوي لعملية تجميل أعادتها لشبابها

12:14 ص الجمعة 02 ديسمبر 2022

تداول رواد مواقع التواصل الإجتماعي، صورة للفنانة ميادة الحناوي، وتظهر فيها بملامح صغيرة في السن وكأنها بعمر الشباب.

الصورة المتداولة لـ "ميادة" ظهرت فيها بمكياج ثقيل وشعر قصير ووجه شبابي.

وكان طبيب التجميل اللبناني نادر صعب، نشر في وقت سابق خلال عام 2022 صورا لـ"ميادة الحناوي" بالخطأ قبل وبعد التجميل، لاخفاء علامات تقدم السن والتجاعيد من وجهها.

وتحدث خبير التجميل سامر بريطع، حول حقيقة خضوع ميادة الحناوي لعملية تجميل، في تصريحات تليفزيونية، قائلا إن هذه الصورة تعود إلى 15 عاما مضت حين خضعت ميادة الحناوي لعملية تجميل وليس خلال الفترة الأخيرة.

وأضاف، أن الطبيب نادر صعب كان ينشر تلك الصور من أرشيفه وأن ظهور ميادة الحناوي الأخير بهذا الشكل نتيجة مكياج أظهرها أصغر من عمرها الحقيقي.

وكانت ميادة الحناوي، قالت في لقاء لها ببرنامج"يلا تريند"، أن سبب نضارة بشرتها يعود لكونها لا تدخن، ودائمًا تهتم ببشرتها.

وتابعت الحناوي: "مالي علاقة بمواقع التواصل الاجتماعي إطلاقًا.. دائمًا بيطلعوا عني شائعات فظيعة، والفنان مُعرض لأي شيء، ورب العالمين هو اللي بيشفي وهو اللي بياخد الروح، وطلعوا أي شيء عني ما بيهمني".

وأضافت: "أعوذ بالله لا ورحمة ماما ما حصل.. أنا اللي فيه ده، لأني لا بدخن ولا بشرب حاجة، وبنام بكّير".

يذكر أن، الفنانة ميادة الحناوي من مواليد 1959 وعمرها 63 عاما.

سوق مصراوى

فيديو قد يعجبك:

محتوي مدفوع

إعلان

El Market