مدير المسرح القومي يكشف مصير مسرحية "هولاكو" والمخرج: "معرفش حاجة"

05:48 م الإثنين 04 فبراير 2019
مدير المسرح القومي يكشف مصير مسرحية "هولاكو" والمخرج: "معرفش حاجة"

يوسف إسماعيل

كتبت- منال الجيوشي:

اعتذر عدد من النجوم عن المشاركة في مسرحية "هولاكو"، وهي المسرحية التي كتبها الشاعر الكبير فاروق جويدة، وكان من المقرر أن يخرجها على خشبة المسرح القومي الفنان جلال الشرقاوي.

المسرحية شهدت سلسلة من الاعتذارات لكبار النجوم، أبرزهم فاروق الفيشاوي، عزت العلايلي، رغدة، أحمد بدير.

وعلم مصراوي من مصادر مقربة نشوب خلافات بين المخرج جلال الشرقاوي، والموسيقار راجح داوود، بسبب موسيقى المسرحية.

وتقاضى مبلغًا ماليًا لعمل الموسيقى التصويرية للمسرحية، وبالفعل قدمها إلا إنها لم تلقى استحسان المخرج جلال الشرقاوي، وبعدها رفض "داوود" التنازل عن المبلغ.

وقال الفنان يوسف إسماعيل مدير المسرح القومي، في تصريح خاص لمصراوي، إن المسرحية توقفت لفترة، إلا إنه من المقرر عرضها في موسم الصيف.


وتابع: "توقف المسرحية جاء بسبب اعتذار الفنان فاروق الفيشاوي عن استكمالها، خاصة مع تعرضه لأزمة صحية، كما أن المسرح القومي استرد المبلغ الذي حصل عليه الموسيقار راجح داوود، ويقوم الموسيقار منير الوسيمي حاليًا بعمل الموسيقى التصويرية للمسرحية".

وعند سؤال المخرج جلال الشرقاوي عن مصير مسرحية "هولاكو"، قال: "معرفش حاجة، ومعنديش معلومة عن مصير المسرحية، والكلام على عهدة مدير المسرح القومي".

إعلان

إعلان

إعلان