• القائمة الكاملة للفائزين بجوائز الدورة الـ14 لمسابقة ساويرس الثقافية

    11:58 م الجمعة 25 يناير 2019

    كتبت -منى الموجي:
    تصوير - هاني رجب:
    احتفلت مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية بختام الدورة الـ14 لجائزة ساويرس الثقافية لعام 2018، على المسرح الكبير بدار الأوبرا، بحضور نخبة من الشخصيات العامة والسفراء ورموز المجتمع من المثقفين، والفنانين، والمبدعين، والسياسيين.

    شهد الحفل تكريم 14 فائزا من كبار وشباب الكتاب والأدباء عن أعمالهم التي تم اختيارها من بين 615 عملا أدبيا مقدما في مختلف فروع الجائزة، كما تم خلال الحفل توزيع مكافآت مالية، لأول مرة، بإجمالي 100 ألف جنيه لشباب الأدباء والكتاب، الذين وصلت أعمالهم للقائمة القصيرة في فروع الرواية والقصة القصيرة والسيناريو السينمائي الطويل.

    وبدأت مراسم الحفل مع ضيفة الشرف الفنانة القديرة يسرا، التي رحبت بالحضور، بينما قام الدكتور محمد أبو الغار، عضو مجلس أمناء جائزة ساويرس بإلقاء كلمة عن جائزة ساويرس الثقافية في دورتها الرابعة عشرة، وألقت منى ذو الفقار، عضو مجلس أمناء مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية، بكلمة رحبت فيها بالحضور، مؤكدة الدور الذي تقوم به مؤسسة ساويرس لدعم التنمية المستدامة وتمكين المواطن المصري في مختلف المجالات بما في ذلك مجالات الأدب والإبداع من خلال جائزة ساويرس الثقافية.

    وتضمن برنامج الحفل أيضا كلمات لرؤساء لجان التحكيم وضيوف الشرف. وقدمت فقرات الحفل الإعلامية المتميزة جاسمين طه زكي، كما شهد الحفل فقرة غنائية للفنانة ياسمين علي، التي قدمت مجموعة من الأغاني الطربية.

    الفائزون بجائزة ساويرس الثقافية لعام 2018:

    فاز بجائزة أفضل رواية، فرع كبار الأدباء مناصفة كل من الكاتبة سحر الموجي عن رواية "مسك التل" الصادرة عن دار الشروق والكاتبة نادية كامل عن رواية "المولودة" الصادرة عن دار الكرمة، بينما فاز بجائزة أفضل مجموعة قصصية، فرع كبار الأدباء، الكاتب أحمد أبو خنيجر عن المجموعة القصصية "مشاهد عابرة لرجل وحيد" الصادرة عن الهيئة العامة لقصور الثقافة.

    أما جائزة الرواية لشباب الأدباء فقد فاز بالمركز الأول الكاتب أحمد الملواني عن رواية "الفابريكة" الصادرة عن الدار المصرية اللبنانية. وفاز بالمركز الثاني مناصفة الكاتب أحمد سمير عن رواية "قريبًا من البهجة" الصادرة عن دار الشروق.

    وبالنسبة للمجموعات القصصية فرع شباب الأدباء فقد حصل على المركز الأول الكاتب محمد الحاج عن المجموعة القصصية "لا أحد يرثي لقطط المدينة" الصادرة عن دار التنوير، وجاء المركز الثاني الكاتبة نهى محمود عن المجموعة القصصية "الجالسون في الشرفة حتى تجيء زينب" الصادرة عن بتانة للنشر والتوزيع.

    وحصل على جائزة أفضل سيناريو لكبار الكتاب مناصفة كل من الكاتبة هالة خليل عن سيناريو فيلم "شرط المحبة"، والكاتبة وسام سليمان عن سيناريو فيلم "بنات روزا"، بينما فاز بجائزة أفضل سيناريو لشباب الكتاب، الكاتبة يمنى أكرم خطاب عن سيناريو فيلم "رقَية".

    وذهبت جائزة المركز الأول لأفضل نص مسرحي للكاتب محمود جمال عن النص المسرحي "سينما 30"، بينما فاز بجائزة المركز الثاني الكاتب سيد إبراهيم عن النص المسرحي "الفقيه والفيلسوف".
    أما جائزة أفضل عمل في مجال النقد الأدبي فقد ذهبت مناصفة لكل من الكاتب الدكتور محمد طلعت الجندي عن كتاب "الرؤية الثورية في الرواية المصرية والكورية" الصادر عن الهيئة المصرية العامة للكتاب، وللكاتب الدكتور مصطفى بيومي عبد السلام عن كتاب: "فتنة القراءة: مقاربات تأويلية في الشعر والسرد والنقد الشارح" الصادر عن دار الانتشار العربي ببيروت، والنادي الأدبي بالباحة.

    وحصل كل عمل من الأعمال التي وصلت للقائمة القصيرة لشباب الأدباء وكتاب السيناريو، لأول مرة، على مكافأة تشجيعية بقيمة 10 آلاف جنيه، والتي تضمنت في الرواية: "سرايا الجابي" لـ" إسلام البنا"، "وأنا احبك يا سليمة" لـ"شريف سعيد"، "بنات الباشا" لـ"نورا ناجي". وفي المجموعة القصصية، "كلنا عبده العبيط" لـمحمود فطين، "الموت يريد ان أقبل اعتذاره" لـ"نهلة كرم"، "نشاطركم الارواح" لـ"يارا كمال". وفي السيناريو: "دقوا المزاهر" لـ"خالد الفارس"، "زحام" لـ"محمد عبدالقادر"، "بدل ضايع" لـ"محمود عزت"، "في بطن الحوت" لـ"عمر نايف وإسماعيل شريف".
    كانت مؤسسة ساويرس للتنمية الاجتماعية قد أعلنت عن فتح باب التقدم للمسابقة في دورتها الرابعة عشرة، خلال الفترة من 17 يوليو حتي 26 أغسطس 2018، حيث تلقت أمانة الجائزة 615 عملاً في مختلف فروع الجائزة، حيث تقدم 171 رواية ومجموعة قصصية لفرع كبار الأدباء، و179 رواية ومجموعة قصصية في فرع شباب الأدباء، بينما تقدم لفرع السيناريو 153 عملاً، منهم 107 سيناريو لشباب الكتاب و46 سيناريو لكبار الكتاب، وفي فرع المسرح تقدم للمسابقة 82 نصا مسرحيا، وتلقى فرع النقد الأدبي 30 عملاً.

    إعلان

    إعلان

    إعلان