إعلان

عاشت 25 سنة مشلولة.. موت عميدة عائلة الشمبانزي

12:50 م الخميس 29 سبتمبر 2022

أعلنت وزارة البيئة في غينيا، موت (فانا)، وهي أكبر قرد شمبانزي سناً من فصيلة مهددة بالانقراض عن عمر 71 سنة. وتركت (فانا) خلفها ذكرين، بعد أن نفقت ابنتها.

وبذلك تراجع عدد قردة الشمبانزي في بوسو إلى 7، نصفها من الإناث بينهما اثنتان غير قادرتين على التكاثر. وثمة أعداد أكبر من هذه القردة في محمية جبل نيمبا (حيث تقع بوسو)، على الحدود بين ساحل العاج وغينيا، والمدرجة على قائمة اليونسكو للتراث العالمي بسبب ثروتها النباتية والحيوانية وتنوعها.

وقالت وزارة البيئة الغينية على فيسبوك إن "فانا" بدا عليها الضعف في الأشهر الأخيرة، وكانت تعاني شللا في طرفها الأعلى الأيسر إثر سقوطها من أغصان شجرة قبل حوالي ربع قرن. وقد توقفت عن تسلق الأشجار منذ زمن بعيد، وعانت من بطء في الحركة وكانت تعيش وحيدة.

وعُثر عليها نافقة في 19 سبتمبر في غابة جبل غبان المقدسة. ودُفنت في 20 سبتمبر بحضور جهات فاعلة في بوسو. ونشر موقع "غينيه نيوز" الإخباري صوراً تظهر رجلين يدفنان في الأرض جثة "فانا" ملفوفة بقطعة قماش بيضاء، محاطين بحراس غابات وشهود آخرين.

وتُعرف هذه المنطقة بالعلاقة المميزة بين السكان والقردة في بوسو، إذ إن الشمبانزي تعيش في البرية، لكنها تتشارك منذ أجيال الأرض والموارد مع البشر الذين ينظرون إلى هذه الحيوانات على أنها تجسد أسلافهم كما يعتبرون أنها تحميهم من الدمار.

سوق مصراوى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market