• "ترفيه وتعليم".. الأطفال يبحثون عن بيض شم النسيم داخل القرية الفرعونية

    11:56 ص الثلاثاء 30 أبريل 2019
    "ترفيه وتعليم".. الأطفال يبحثون عن بيض شم النسيم داخل القرية الفرعونية

    الاحتفال بشم النسيم داخل القرية الفرعونية

    كتبت-رنا الجميعي:

    تصوير-محمود بكار

    وقف وسام يُفكّر في إجابة السؤال، لمدة دقيقة أخذ يُفكر، عليه الإجابة بشكل صحيح حتى يعثر على بيض شم النسيم، حيث تحمّس الصبي برفقة شقيقه ريان للاشتراك في مسابقة أقامتها القرية الفرعونية ضمن احتفالاتها بشم النسيم، أمس.

    قدم وسام وريان مع أسرته الأردنية التي تزور مصر من آن لآخر، فأمهما نصف مصرية.

    ارتدى الاثنان هوية تعريفية خاصة بهما، وبرفقة كل منهما خريطة الكنز، لمعت في أعينهما كلمة "الجائزة"، لذا قررا الوصول إلى مكان البيض.

    داخل أماكن محددة بالقرية الفرعونية أخذ الصبيان يبحثا عن البيض، في المتحف النوبي والإسلامي ومركز الفنون وأماكن أخرى، يساعدهما والديهما، علي دياب وهدى، بحماس، في كل مكان على الطفلين أن يجدا البيضة الملونة..

    1

    في كل مرة يبحث فيها الطفلان عليهما الإجابة عن سؤال، يختلف بحسب المكان، يبدأ الصبي في البحث عن البيضة التي يجدها وسط تشجيع أسرته.

    أما وسام الذي أنهى مرحلتين، اتجه بعد ذلك إلى متحف الحيوانات حيث كان في انتظاره سؤال جديد "قولي تلات حيوانات ذُكروا في القرآن"، تلجلج الصبي ولم يتذكر الإجابة، يبتسم لأسرته، فيما كان الأب يتسّلح بالنكات "لشو صرفت عليكو في التعليم".

    كانت تلك هي المرة الأولى التي تزور فيها الأسرة الأردنية القرية الفرعونية، وبين برنامجهم الذي يستغرق ساعات النهار، وجد أن المشاركة في المسابقة فرصة جيدة لأبنائهما للترفيه والتعليم.

    إعلان

    إعلان

    إعلان