• الاستيراد وزيادة الانتاج.. أسباب انخفاض سعر الأرز بكفر الشيخ

    01:03 م السبت 14 سبتمبر 2019
    الاستيراد وزيادة الانتاج.. أسباب انخفاض سعر الأرز بكفر الشيخ

    زراعة الأرز

    كفر الشيخ - إسلام عمار:

    في الوقت الذي يجني فيه المزارعين محصول الأرز، شهدت الأسعار انخفاضًا على عكس المتوقع، وبحسب العاملين في مجال جمع وتجارة الأرز، فقد أكدوا أن السبب في ذلك هو زيادة معدلات الإنتاج طبقًا للمساحة التي جرى زراعتها بالمحصول الموسم الحالي، وكذا استيراد الحكومة للأرز من الخارج.

    أحمد إبراهيم الشرقاوي، 46 سنة، مزارع، يقيم بمدينة دسوق، قال لـ"مصراوي"، إن سبب انخفاض الأسعار الخاصة بمحصول الأرز هو لجوء الحكومة المصرية لاستيراد أرز من الخارج، ما جعل التجار في الأسواق يحددون سعر الأردب بـ1400 جنيه.

    وأشار الشرقاوي، إلى أن الأمر يعد خسارة فادحة للفلاح، نظرًا لكون سعر الأردب المعروض لا يتناسب مع حجم المصروفات الخاصة بتكليف عملية الانتاج، ولا بد أن يصل السعر إلى 2500 جنيه ليتناسب مع تكاليف الانتاج.

    ويرى المهندس وليد الشرقاوي، من كبار مزارعي الأرز بمركز فوه، أن سبب تدني أسعار الأرز الموسم الحالي، يعود إلى 3 أسباب، في مقدمتها زيادة المعروض من إنتاج الأرز، فيلجأ المزارع إلى بيع انتاجه من محصول الأرز بأي سعر سعيًا منه لتعويض حجم النفقات التي استهلكها خلال زراعة المحصول، وكذا لظروف اقتصادية واجتماعية خاصة به تتعلق بعمليات النفقات الأسرية.

    ولفت المهندس وليد، إلى أن السبب الثاني يتعلق بوقف تصدير الأرز بقرار حكومي منذ عامين، أما السبب الثالث فهو لجوء الحكومة لاستيراد الأرز من الخارج، بنفس السعر في مصر، مؤكدًا أن الأرز المستورد يعد أقل جودة من الأرز المصري المعروف بجودته العالية.

    واتفق أحمد حمام، تاجر أرز بمركز كفر الشيخ، مع سابقه في سببين خاصين بتدني أسعار الأرز الموسم الحالي وهما زيادة إنتاج محصول الأرز الموسم الحالي، ووقف تصديره للخارج.

    وأوضح أن هناك سببًا ثالثًا من وجهة نظره الشخصية لم يذكره أحد ويتعلق بحالة الخوف التي تسيطر على المزارع نفسه من أسعار الحكومة للأرز، فيضطر المزارع للبيع بالأسعار المطروحة في الأسواق سواء كانت متدنية أو عالية.

    "إذا زاد العرض قل الطلب".. بهذه الكلمات وصف المحاسب فتحي سلامة، رئيس مجلس إدارة شركة مضارب كفر الشيخ، في تصريحات لـ"مصراوي"، وضع محصول الأرز الموسم الحالي وكيفية النزول بأسعاره.

    وقال إن المساحة المنزرعة الموسم الحالي لمحصول الأرز تبلغ مليون و40 ألف فدان مقارنة بمساحة الموسم الماضي والتي تقدر بـ 740 ألف فدان، وكانت بسبب مشاكل في مياه الري، وبالتالي إنتاجية محصول الأرز الموسم الحالي أكثر من سابقه، وبالرغم من ذلك لم يجري تحديد سعر من جهة حكومية، وأن السعر جاء بناء على عرض وطلب وفق آلية السوق.

    إعلان

    إعلان

    إعلان