50 ألف زمالكاوي.. أكبر إفطار رمضاني يجمع جماهير الأبيض في نهائي الكونفدرالية (صور)

08:35 م الأحد 26 مايو 2019

الإسكندرية – محمد البدري:

شهدت مدرجات استاد برج العرب بالإسكندرية، أحد أكبر التجمعات الجماهيرية للإفطار الجماعي هذا العام، بطله عشاق نادي الزمالك، الذين حضروا من أنحاء مصر لمؤازرة فريقهم في مباراته أمام نظيره نهضة بركان المغربي، مساء اليوم الأحد، في إياب نهائي بطولة الكونفدرالية الإفريقية.

وأكد المئات من جماهير نادي الزمالك الذين حضروا من خارج الإسكندرية، حرصهم على صيام اليوم رغم علمهم بإمكانية الإفطار للمسافرين من مسافات بعيدة، معتبرين أن مشقة السفر في ظل ارتفاع درجات الحرارة لم تشكل حائلًا أمامهم.

وقال كريم محمود، أحد مشجعي الفريق الأبيض: "الصيام كان له فوائد كثيرة بالنسبة للجماهير اليوم، فهو جمع عشاق الزمالك للمرة الأولى في أكبر إفطار جماعي، وهذا في حد ذاته شيء عظيم بالنسبة للمشجعين".

فيما قال هيثم إبراهيم من مشجعي الزمالك: "نشكر الظروف التي جمعتنا في شهر رمضان كعشاق للزمالك من مسلمين ومسيحيين في مكان واحد نتشارك فيه وجبة الإفطار" معتبرًا أن الإفطار الجماعي في رمضان مصدر بهجة للجماهير التي كان من المستحيل أن تجتمع بهذا الشكل في وقت آخر من السنة.

وتعالت صيحات عدد من جماهير الزمالك خلال تواجدهم ستاد برج العرب بعبارة منها: "هنفطر سوا مسلمين ومسيحيين، هنكسر صيامنا بدعوة الفوز، ربنا ينصرنا علشان تحل البركة علينا".

وحرص المئات من جماهير نادي الزمالك على أداء صلاة المغرب في المدرجات بعد الإفطار الجماعي في ملعب ستاد برج العرب، لمؤازرة فريقهم في مباراته أمام فريق نهضة بركان المغربي، مساء اليوم الأحد، في إياب نهائي بطولة الكونفدرالية الإفريقية.

وأعلن نادي الزمالك نفاذ جميع التذاكر المخصصة لمواجهة فريق نهضة بركان في نهائي الكونفدرالية، وذلك بعد أن بلغ إجمالي التذكر المباعة للجماهير 50 ألف تذكرة.

واستمر توافد جماهير الفريق الأبيض حتى اللحظات الأخيرة قبل غروب شمس اليوم الحادي والعشرين من شهر رمضان المبارك، بعد أن سمحت لهم إدارة ستاد برج العرب بإحضار أطعمة خفيفة في يوم استثنائي مراعاة للصائمين الذين حضروا لمشاهدة المباراة.

وفتح استاد برج العرب أبوابه أمام جماهيرالزمالك في الثانية عصرًا في ظل الحضور الجماهيري المكثف، فيما من المقرر إقامة المباراة فى العاشرة من مساء اليوم الأحد، فى إياب نهائي بطولة الكونفدرالية الإفريقية.

ويشهد محيط ملعب المباراة إجراءات أمنية مشددة، ويحرص الأمن على تفتيش جميع الجماهير لمنع دخول أي مواد محظورة لملعب المباراة.

ويحتاج الزمالك إلى الفوز بهدفين فقط من أجل الفوز بالبطولة للمرة الأولى في تاريخه والثانية في تاريخ الأندية المصرية بعدما سبق أن توج بها الأهلي في 2014.

ويسعى الزمالك لتحقيق لقب الكونفدرالية لأول مرة فى تاريخه، والعودة لمنصات التتويج الأفريقية مرة أخرى، بعدما غاب عن التتويج بالبطولات الأفريقية منذ 16 عامًا، حيث كان آخر فوز وتتويج للزمالك أفريقيا عام 2003، عندما فاز على الوداد المغربى بثلاثة أهداف مقابل هدف، ليتوج ببطولة السوبر الأفريقى وقتها، بعدما كان قد توج ببطولة دورى أبطال أفريقيا عام 2002، بعد فوزه على الرجاء بهدف دون رد.

إعلان

إعلان

إعلان