بسبب الحر .. إغلاق بعض المحال وخلو شوارع أسوان من المارة (صور)

07:37 م الخميس 23 مايو 2019
بسبب الحر .. إغلاق بعض المحال وخلو شوارع أسوان من المارة (صور)

جانب من الموجه الحارة

أسوان - إيهاب عمران :

خلت معظم شوارع أسوان، اليوم الخميس، من المارة، بسبب ارتفاع درجات الحرارة، كما قام معظم أصحاب المحال بإغلاقها خلال الفترة الصباحية، واحتمى كبار السن بالمكيفات الصحراوية داخل منازلهم وبالمساجد، وحرصوا على تواجد العصائر والمشروبات الأسوانية المشهورة على مائدة الإفطار، بينما لجأ الشباب والأطفال إلى الاستحمام فى نهر النيل وخاصة فى جزر بربر والمنطقة الواقعة بجوار كوبرى أسوان الملجم.

وقال أحمد عبد المالك، مهندس بشركة كيما، إن درجة الحرارة اليوم تخطت الـ 55 درجة ورغم ذلك مستمرون فى العمل، وناشد المسؤلين بضرورة النظر إلى مواعيد العمل فى أسوان وخاصة فى فصل الصيف وضرورة تغييرها لتكون ليلًا أو بعد الفجر مباشرة وحتى العاشرة صباحاً، حتى لا يتعرض العاملين للإصابة بضربات الشمس، ونشر "عبد المالك" صورة له فى موقع العمل ومقياس درجة الحرارة يشير إلى 60 درجة.

على الجانب الأخر، قال عبد الناصر صابر، إن الأهالي بأسوان اعتادوا على الجو الحار فى الصيف ولهم خبرة حياتية فى التعامل مع هذه الأجواء أولها تجنيب صغارهم أشعة الشمس الحارقة وكذلك أنفسهم وإغلاق نوافذ البيوت والشقق من الصباح الباكر فى محاولة للحفاظ على جو داخلي مناسب لتجنب الإصابة بضربات الشمس والاختزان الحراري.

وأضاف أن معظم الأهالي يستخدمون نوعاً من مكيفات الهواء يسمى بالتكييف الصحراوى وهو يعمل بالماء الذى يتساقط على ثلاثة جوانب محشوة بالقش أو الكرتون وتوجد بداخل الجهاز مروحة تدفع الهواء المرطب بقوة فيلطف جو الغرف والمنازل والمساجد، ويصلح هذا النوع من المكيفات فى المناطق الجافة، وهذه الأيام لاتصل درجة الرطوبة فى أسوان إلى أكثر من ١٠% على أكثر تقدير.

وأشار إلى أن المشروبات الأسوانية من كركديه وتمر هندى ودوم وعصير الليمون هى الأفضل لمواجهة الحرارة المرتفعة والصيام، في الوقت الذي يبتعد الأهالي تماماً عن شرب المياه الغازية طوال شهر رمضان.

وأعلنت مديرية الصحة بأسوان رفع درجة الاستعداد بمستشفيات وأقسام الحميات بالمحافظة، وقال الدكتور إيهاب حنفى، وكيل وزارة الصحة، إنه تم رفع درجة الاستعداد بمختلف المستشفيات والوحدات الصحية وخاصة مستشفيات وأقسام الحميات، بجانب توفير الأدوية اللازمة لمواجهة ضربات الشمس بأقسام الاستقبال والطوارئ، بالإَضافة إلى زيادة عدد الكوادر البشرية في هذه الأقسام للتعامل الفوري مع أي حالات طارئة، فضلاً عن تنظيم ندوات تثقيفية للمواطنين لتجنب حالات الاختزان الحراري.

وناشد الدكتور مصطفى أبو المجد، مدير إدارة الطب الوقائى بأسوان، المواطنين بعدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة وارتداء الملابس الواسعة الفضفاضة ويفضل أن تكون ملابس قطنية بألوان فاتحة، كما طالبهم بشرب كميات كبيرة من المياه والسوائل بعد الإفطار وحتى السحور لمواجهة ارتفاع درجات الحرارة والتى تؤدى إلى فقدان الجسم كميات كبيرة من المياه وخاصة مع الصيام.

وقال الدكتور نادر محروس، مدير عام مستشفى حميات أسوان، إن تحذيرات هيئة الأرصاد الجوية أدت إلى التزام الأهالى بمنازلهم وعدم خروجهم إلا فى حالات الضرورة القصوى، مؤكداً أن مستشفى الحميات لم تستقبل أى حالات إصابة بضربات الشمس اليوم، بل حتى المترددين على العيادات الخارجية انخفض عددهم بشكل كبير فلم يصل اليوم سوى 90 حالة فقط، بينما الأعداد كانت تتخطى الـ 200 حالة فى بعض أيام الصيف.

وطالب "محروس" الأهالى بعدم التعرض لأشعة الشمس المباشرة فى الفترة من 11 صباحاً إلى 5 مساءً مع ضرورة وضع غطاء على الرأس أو استعمال شمسية لمن تجبره الظروف على الخروج فى هذا الوقت.

إعلان

إعلان

إعلان