إعلان

الجزائر والدوحة تؤكدان على الحل السياسي للأزمة الليبية

06:20 م الثلاثاء 18 يناير 2022
الجزائر والدوحة تؤكدان على الحل السياسي للأزمة الليبية

رمطان لعمامرة

الجزائر - (د ب أ)

تناول وزير الشؤون الخارجية الجزائري، رمطان لعمامرة اليوم الثلاثاء، في اجتماعه مع نظيره القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني نائب رئيس مجلس الوزراء مستجدات الأوضاع على الساحة العربية، و"تطورات الأزمة الليبية التي أكدا بشأنها على ضرورة مواصلة الجهود لتفعيل الحل السياسي للأزمة وتفادي كل ما من شأنه المساس بسيادة ووحدة واستقرار ليبيا الشقيقة".

كما تم تبادل الطرفان "وجهات النظر حول عديد الملفات على مستوى القارة الإفريقية وآفاق ترقية حلول سلمية وسياسية لأبرز الأزمات التي تقوض الجهود الرامية لترقية الاستقرار والدفع بعجلة التنمية الاقتصادية."

وعقد رمطان لعمامرة اليوم اجتماع عمل مع نظيره القطري، محمد بن عبد الرحمن آل ثاني في إطار زيارة العمل التي يقوم بها إلى الدوحة بصفته مبعوثا خاصًا الرئيس عبد المحيد تبون.

وبحسب وزارة الخارجية الجزائرية، "أعرب الوزيران عن بالغ ارتياحهما لما حققته العلاقات الثنائية بين البلدين من تعاون وثيق وتفاهم أخوي وما يحدو قيادتي البلدين الرئيس عبد المجيد تبون وسمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني من عزيمة مشتركة لتطوير هذه العلاقات والارتقاء بها لبناء شراكة إستراتيجية متكاملة الأوجه".

و "في هذا السياق، تم استعراض آليات التعاون الثنائي والتحضير للاستحقاقات الثنائية المقبلة، لا سيما تبادل الزيارات الثنائية على أعلى مستوى والاتفاق حول عقد الدورة المقبلة للجنة الثنائية المشتركة تحت رئاسة رئيسي حكومتي البلدين، فضلا عن إثراء الإطار القانوني للتعاون والشراكة بين البلدين".

واتفق رئيسا دبلوماسية البلدين على الرفع من وتيرة التشاور والتنسيق بما يتماشى والتطورات المتسارعة للأوضاع على الساحتين الإقليمية والدولية.

أفضل أسعار التكييفات

اعرف الاسعار
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي