• بيان رسمي من كوريا الشمالية ضد التهديدات العسكرية الأمريكية

    06:56 م الخميس 22 أغسطس 2019
      بيان رسمي من كوريا الشمالية ضد التهديدات العسكرية الأمريكية

    كيم جونج أون زعيم كوريا الشمالية

    سول/بيونج يانج - (أ ش أ)

    أبدت كوريا الشمالية اليوم /الخميس/ "عدم اهتمامها" بإجراء أي حوار مع سول، "طالما تستمر كوريا الجنوبية والولايات المتحدة في تشكيل تهديد عسكري ضدها".

    وأدانت وزارة الخارجية الكورية الشمالية - في بيان نقلته وكالة أنباء (يونهاب) الكورية الجنوبية - "انتهاك" كوريا الجنوبية للاتفاقيات الثنائية، التي تهدف إلى خفض التوترات عبر الحدودية بينهما، وذلك بشرائها أسلحة ذات تقنية عالية من الولايات المتحدة، واصفًة هذا الفعل بـ"الاستفزاز الخطير".

    وشدد البيان على أن كوريا الشمالية ما زالت تلتزم بموقفها المتمثل في حل جميع القضايا بشكل سلمي من خلال الحوار والتفاوض، لافتًا إلى عدم اهتمام بيونج يانج بإجراء أي حوار طالما استمرت واشنطن وسول في تهديداتهما العسكرية ضدها.

    كما أكد أن إدخال المعدات الفتاكة المتطورة يعتبر عملًا استفزازيًا خطيرًا يتنافى مع الإعلانات المشتركة والاتفاقيات العسكرية المبرمة بين الكوريتين، مُشيرًا إلى أن مثل هذه الأعمال تجعل كوريا الشمالية تدرس فكرة توجيه المزيد من الاهتمام نحو تعزيز وسائل الردع المادي لديها، كما أنها تؤثر على زخم محادثات السلام.

    يأتي البيان بعد يوم من استلام سول أربع طائرات شبح مقاتلة من طراز (F-35A) من واشنطن، ليصل العدد الإجمالي لمقاتلات الشبح في سلاح الجو إلى ست، وقد استلمت كوريا الجنوبية طائرتين من نفس الطراز في مارس ويوليو الماضيين.

    ومن المتوقع وصول مقاتلتين بحلول نهاية العام، حيث وافقت كوريا على شراء 40 مقاتلة من الولايات المتحدة، ويتوقع تسليم بقية الطائرات بحلول عام 2021.

    هذا المحتوى من

    إعلان

    إعلان

    إعلان