انفجار يهز مسجدًا ومقتل أربعة.. ماذا يحدث في باكستان؟ (فيديو وصور)

06:14 م الجمعة 16 أغسطس 2019

القاهرة – مصراوي:

سقط أربعة قتلى في انفجار قنبلة بدائية الصنع، وقع الجمعة، في مسجد جنوب غربي باكستان، منطقة "كوشلاك" بالقرب من مدينة "كويتا"، عاصمة إقليم بالوشستان المضطرب خلال صلاة الجمعة.

وأوضحت وسائل إعلام محلية، أن عدد المصابين وصل إلى 22 شخصًا، في الانفجار الذي لم تعلن أي جهة المسؤولية عنه بعد.

وقالت الشرطة إن التحقيقات الأولية تشير إلى أن الانفجار ناجم عن عبوة ناسفة بدائية الصنع تم زرعها داخل المسجد وانفجرت خلال اداء صلاة الجمعة، بحسب قناة "جيو نيوز" الإخبارية الباكستانية.

وقالت الشرطة إنه تم نقل المصابين إلى المستشفيات القريبة لتلقى العلاج، فى حين تم إعلان حالة الطوارئ فى مستشفى كويتا المدنى، وفرضت كرودن أمنى حول المسجد لتمشيط المنطقة للتأكد من عدم وجود متفجرات أخرى.

وقال مسؤول الشرطة المحلية، محمد يوسف، إن الانفجار وقع داخل أحد مساجد منطقة "كوشلاك" بالقرب من مدينة "كويتا"، عاصمة إقليم بالوشستان المضطرب.

وأضاف يوسف أن القنبلة التي زرعت داخل المسجد انفجرت عندما شرع عشرات المصلين في أداء صلاة الجمعة.

ويتردد أن "كوشلاك"، وهي مدينة فقيرة هادئة تقع على طريق سريع يصل إلى دولة أفغانستان المجاورة، هي مقر جماعة "شورى كويتا" التابعة لحركة طالبان الأفغانية في باكستان.

وقال طبيب يدعى سعيد بالوش، إن 25 مصابا، على الأقل، يتلقون العلاج في عيادات طبية في "كوشلاك" ومستشفيات في "كويتا".

وقالت صحيفة "دون" الباكستانية إن حصيلة ضحايا الانفجار خمسة أشخاص.

ويأتي هجوم اليوم بعد ثلاثة أشهر من آخر دموي استهدف أيضا مسجدا في "كويتا" أثناء صلاة الجمعة.

ولم تتبن أي جماعة مسؤولية هجوم اليوم، ولكن من المعروف أن جماعة "طالبان باكستان" و"داعش" استهدفتا أماكن العبادة في بالوشستان في الماضي.

يشار إلى أن بالوشستان هو أكبر أقاليم باكستان وأكثرها اضطرابا، ويتاخم الحدود الأفغانية والإيرانية، وهو هدف للمسلحين الإسلاميين والجماعات الطائفية ومتمردين آخرين.

إعلان

إعلان

إعلان