• المسماري: مليشيات تاجوراء تستخدم المهاجرين كدروع بشرية

    05:54 م الخميس 04 يوليو 2019
     المسماري: مليشيات تاجوراء تستخدم المهاجرين كدروع بشرية

    اللواء أحمد المسماري

    القاهرة - مصراوي:

    أعلن الناطق الرسمي باسم الجيش الليبي اللواء أحمد المسماري، أن بعض التقارير الأممية تشير إلى أن "المليشيات التي تحرس مقار إيواء الهجرة غير الشرعية في تاجوراء أطلقت الرصاص على مهاجرين حاولوا الهروب من المكان".

    وأكد المسماري، في منشور عبر صفحته على "فيسبوك" أن هذا يعد "دليلا آخر على أن تلك المليشيات تستخدم المهاجرين كدروع بشرية"، بغرض إلصاق التهم بالقوات المسلحة الليبية.

    وأوضح المسماري، أن بعثة الأمم المتحدة ملزمة بحماية هؤلاء المهاجرين وتأمين خروجهم فورًا وتحريرهم من قبضة المليشيات، مشيرًا إلى أن القيادة العامة للقوات المسلحة العربية الليبية جاهزة للتعاون وتسهيل خروجهم فورًا.

    وكان تقرير صادر عن مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية الخميس، أورد أن "حراسًا ليبيين" أطلقوا النار على مهاجرين غير شرعيين كانوا يحاولون الفرار من مركز تاجوراء شرق العاصمة الليبية طرابلس خلال تعرضه لغارة جوية مساء الثلاثاء، والتي أودت بحياة ما لا يقل عن 53 شخصًا بينهم ستة أطفال.

    وطالب الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريش، بإجراء تحقيق مستقل في حادث مقتل ما لا يقل عن 53 شخصا في غارة جوية على مركز لإيواء اللاجئين بمنطقة التاجوراء شرقي العاصمة الليبية طرابلس، كما دعا الأطراف الليبية إلى وقف فوري لإطلاق النار والعودة إلى الحوار السياسي.

    إعلان

    إعلان

    إعلان