محكمة تركية تقضى بإبقاء موظف من القنصلية الأمريكية بالسجن

02:24 م الجمعة 28 يونيو 2019
محكمة تركية تقضى بإبقاء موظف من القنصلية الأمريكية بالسجن

محكمة تركية

اسطنبول- (د ب أ):
قضت محكمة في اسطنبول اليوم الجمعة بضرورة إبقاء موظف تركي يعمل بالقنصلية الأمريكية في السجن.
وقضت المحكمة بالإبقاء على ميتين توبوز في السجن لأنه يخشى هروبه، وفقاً لوكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية.
وتوبوز في السجن منذ 21 شهراً بسبب علاقاته المزعومة بمحاولة الانقلاب الفاشلة التي قام بها فصيل من الجيش التركي في عام 2016. وحددت المحكمة 18 سبتمبر موعدا للجلسة التالية في محاكمته.
وذكرت الأناضول إن توبوز أنكر جميع التهم الموجهة إليه أثناء الجلسة.
وأقرت محكمة في اسطنبول في فبراير لائحة اتهام بحق توبوز، حيث يواجه اتهامات بالتجسس ومحاولة الإطاحة بالحكومة، وفقًا للوكالة. ومثل توبوز أمام المحكمة لأول مرة في مارس.
وأودع توبوز السجن منذ أكتوبر عام 2017 بسبب علاقاته المزعومة برجل الدين الإسلامي التركي فتح الله جولن المقيم بالولايات المتحدة، والذي تلقي عليه أنقرة بمسؤولية تدبير محاولة الانقلاب الفاشلة في يوليو 2016.
كما يواجه توبوز اتهاما بالتواصل المتكرر مع قادة الشرطة الذين قادوا تحقيقا في قضايا فساد في عام 2013 ضد الدائرة المقربة من الرئيس رجب طيب أردوغان ومسؤولين كبار في الحكومة.
ويواجه قادة الشرطة هؤلاء اتهامات بأن هناك روابط تجمعهم بجولن.
ويطالب الادعاء بسجن توبوز مدى الحياة.

إعلان

إعلان

إعلان