• بطريرك الموارنة بلبنان: نتطلع لسرعة تشكيل الحكومة الجديدة

    09:18 م الثلاثاء 05 نوفمبر 2019
     بطريرك الموارنة بلبنان: نتطلع لسرعة تشكيل الحكومة الجديدة

    البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي

    بيروت - (أ ش أ):

    أعرب البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي، عن تطلعه أن يتم الإسراع في تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة، مشددا على أن الوقت ليس في صالح الوضعين الاقتصادي والمالي في لبنان.

    وقال بطريرك الموارنة في لبنان - في كلمة له مساء اليوم – إن الوضع يقتضي سرعة تحديد رئيس الجمهورية ميشال عون لموعد إجراء الاستشارات النيابية الملزمة لتكليف شخص بتأليف الحكومة الجديدة. مضيفا: "نُصلي لكي يلهم الله المسئولين وعلى رأسهم رئيس البلاد لكي يسرعوا في تحقيق هذا العمل الوطني المُلّح".

    ودعا البطريرك الراعي الشعب اللبناني، ولاسيما الشباب، إلى الحفاظ على وحدتهم الوطنية، مؤكدا أنه إذا سارت الأمور باتجاه الانقسامات والنزاعات، فإن هذا سيعني ضياع انتفاضتهم الشعبية وذهاب تضحياتهم سُدى.

    وأضاف: "الغاية من الانتفاضة الوصول إلى وجوه سياسية جديدة وممارسة سياسية جديدة وتطلع جديد في حياة الوطن، فالشعب اللبناني تحرك لأنه لم يعد يطيق هذا النوع من الممارسات السياسية التي أوصلت البلد إلى ما هو عليه اليوم".

    وتابع قائلا: "أتوجه إلى الشباب ألا ينزلقوا إلى فقدان وحدتهم الوطنية وأن يحافظوا على الانطلاقة الأساسية التي تحركوا بها تحت راية لبنان واضعين جانبا كل الانتماءات الدينية والطائفية والمذهبية والحزبية وهذا ما أضفى الزخم على تحركهم".

    ويشهد لبنان منذ مساء 17 أكتوبر الماضي سلسلة من التظاهرات والاحتجاجات الشعبية العارمة في عموم البلاد، اعتراضا على التراجع الشديد في مستوى المعيشة والأوضاع المالية والاقتصادية، والتدهور البالغ الذي أصاب الخدمات التي تقدمها الدولة لاسيما على صعيد قطاعات الكهرباء والمياه والنفايات والرعاية الصحية والضمان الاجتماعي.

    هذا المحتوى من

    إعلان

    إعلان