الجهاد الإسلامي تعلن مقتل 5 من نشطائها داخل نفق استهدفته إسرائيل

01:17 م الجمعة 03 نوفمبر 2017
الجهاد الإسلامي تعلن مقتل 5 من نشطائها داخل نفق استهدفته إسرائيل

عناصر من حركة الجهاد الاسلامي

غزة - (د ب أ):

أعلنت حركة الجهاد الإسلامي رسميا، اليوم الجمعة، مقتل خمسة من نشطائها فقدوا داخل نفق استهدفته إسرائيل قبيل خمسة أيام في جنوب قطاع غزة.

ونعى بيان صدر عن "سرايا القدس"، الجناح العسكري للجهاد، القتلى الخمسة وقال إن "تراب الآباء والأجداد احتضن أجسادهم الطاهرة في بشارة تؤكد فينا بشرى التحرير".

وأكد البيان أنه "بالرغم من الإجراءات الأمنية المعقدة واستخدام الاحتلال للتكنولوجيا في حربه ضد الأنفاق، استطاع مجاهدونا العبور من خلال النفق الذي هو ليس الوحيد لمسافة مئات الأمتار إلى داخل أراضينا المحتلة" في إشارة إلى إسرائيل.

وأضاف أن "الاستهداف الغادر للنفق لن يثنينا عن مواصلة دربنا، وسيكون دافعاً لاستمرار الإعداد في هذا السلاح الرادع الذي يمثل مفتاح فكاك الأسرى من داخل سجون الاحتلال عما قريب بإذن الله".

يأتي ذلك بعد أن رفضت حركة حماس على لسان عضو مكتبها السياسي محمود الزهار شرط إسرائيل المتعلق بتقديم معلومات عن جنودها المفقودين في غزة للسماح باستكمال البحث عن المفقودين في داخل النفق.

وقالت وزارة الداخلية في غزة الليلة الماضية إن إسرائيل تشترط الحصول على معلومات حول جنودها المفقودين في القطاع للسماح لطواقم الدفاع المدني بالبحث عن المفقودين داخل النفق.

وبذلك ارتفع عدد القتلى الفلسطينيين في حدثة استهداف النفق إلى 12 قتيلا بعد أن كان سبعة قضوا لدى محاولتهم الدخول إليه لإنقاذ المفقودين فيه.

وقالت إسرائيل إن النفق الذي تم استهدافه باستخدام تكنولوجيا حديثة لمكافحة الانفاق الأرضية كان يمتد لعشرات الأمتار من قطاع غزة إلى داخل أراضيها.

إعلان

إعلان

إعلان