"غرفة السياحة" تضع منظومة الربط الإلكتروني مع وزارة الداخلية

12:13 ص الإثنين 15 أبريل 2019

كتب ـ يوسف عفيفي:

عقدت غرفة شركات السياحة، الأحد، دورتين تدريبيتين موسّعتين لقائدي المركبات السياحية بمحافظة البحر الأحمر، بعدد 550 قائد مركبة، وذلك برعاية الدكتورة رانيا المشاط، وزيرة السياحة.

حضر الدورة، اللواء أركان حرب أحمد عبدالله "محافظ البحر الأحمر، وحسام الشاعر رئيس مجلس إدارة الغرفة، وأعضاء مجلس إدارة الغرفة الرئيسية، ورئيس وأعضاء مجلس إدارة فرع الغرفة بالبحر الأحمر، وعبد الحميد عبد الحليم وكيل وزارة السياحة ورئيس الإدارة المركزية للنقل السياحي والمرشدين السياحيين، وبمشاركة عناصر من الجهاز الإداري بالغرفة الرئيسية وفرعها بالبحر الأحمر.

تأتي هذه الخطوة في إطار حزمة من الإجراءات للارتقاء بمستوى الخدمة المقدمة للسائحين بهدف زيادة معدلات تدفق السائحين إلى مصر حتى تعود مصر إلى مكانتها الريادية العالمية المعهودة، واستكمالاً للجهود التي يبذلها مجلس إدارة غرفة شركات ووكالات السفر والسياحة للارتقاء بعنصر الجودة وباعتبار أن مجال النقل السياحي هو من أهم عناصر المنظومة السياحية.

وأكدت غرفة شركات السياحة، أن ملف التدريب على رأس ملفات المجلس، حيث أولى المجلس اهتماماً خاصاً وكبيراً بصقل مهارات العاملين فى القطاع وقائدي المركبات السياحية وذلك اتساقاً مع سياسة الدولة ووزارة السياحة التي تهدف إلى رفع معدلات جودة الخدمات السياحية التي تقدم للسائحين وفقـاً للمعايير الدولية.

ووضع المجلس، خطة لرفع كفاءة العنصر البشري لدعم قطاع النقل السياحي على مستوى الجمهورية، من خلال، إعطاء أولوية قصوى لعقد دورات تدريبية مكثفة "نظرية وعملية" بالقاهرة الكبرى والمحافظات السياحية التي تتركز فيها طاقة النقل السياحي، لرفع كفـاءة وصقل مهارات قائدي المركبات السياحية، وتطوير المستوى السلوكي والمهني للمتدرب للوصول للجودة الفنية السياحية المطلوبة في قائد المركبة.

وأوضح المجلس، أنه في إطار هذه الخطة فقد تعدى عدد قائدي المركبات السياحية الذين تم تدريبهم فعلياً خلال فترة شهرين هو 1250 سائق مما يعد إنجاز كبير تحقق نتيجة جهود مضنية يتم بذلها من قبل مجلس الإدارة والجهاز الإدارى وبإشراف ومتابعة يومية من رئيس مجلس الإدارة لتدريب أكبر عدد ممكن من قائدي المركبات السياحية استعداداً للبدء في تنفيذ منظومة الربط الإلكتروني بين الشركات السياحية ووزارة الداخلية والتي من شأنها توفير الوقت والجهد على الشركات السياحية وتضمن لأجهزة الدولة متابعة المركبات السياحية بشكل لحظى.

إعلان

إعلان

إعلان