عبدالعال: التعديلات الدستورية لن تمس الحقوق والحريات

01:31 م الثلاثاء 26 مارس 2019
عبدالعال: التعديلات الدستورية لن تمس الحقوق والحريات

الدكتور علي عبدالعال

كتب- أحمد علي:

قال الدكتور علي عبدالعال، رئيس مجلس النواب، إن التعديلات الدستورية المطروحة لن تمس الباب الذهبي في الدستور وهو باب الحقوق والحريات واختصاص مجلس النواب.

جاء ذلك في كلمة عبدالعال خلال لقائه مع نواب الوجه البحري بقاعة الشورى (سابقا) اليوم الثلاثاء؛ لشرح وسماع اقتراحات وآراء من النواب.

وأضاف: "التعديلات المقترحة على مواد بالدستور تعالج نصوصا ثبت بالتجربة عدم مناسبتها لما نمر به من طروف؛ ونحن مازلنا في مرحلة انتقالية ومنطقتنا تشهد أحداثا مستمرة تغير وجه المنطقة، ونملك تعديل الدستور ليوافق الحركة السياسية التي تشبه بندول الساعة الذي يتحرك يمينا ويسارا مارا بمنطقة الوسط وترتبط بالإنسان ككائن حي له لحظات انتصار وانكسار.

وذكر عبدالعال: "أتحدث معكم كأحد صناع الدستور الحالي ٢٠١٤ في التعديلات الدستورية المقترحة ومشكلات الدوائر الخاصة بالتعديلات الدستورية؛ والحديث مفتوح للجميع دون سقف معين وفق آداب الحوار واحترام الآخر وسأحاول إدارة الحوار والرد على التساؤلات المطروحة".

وأكد أن المجلس نجح في اجتياز التحديات والصعوبات التي واجهته ودخل في الكثير من المناطق الشائكة مثل قانون التأمين الصحي الذي ظل ٩ سنوات حبيس الأدراج وقانون بناء وترميم الكنائس الذي انتظر لمدة ١٦٠عاما وإصلاح منظومة القضاء، موضحًا أن التعديلات تصب في صالح الاستقلال والتعديلات المطروحة ضرورية ولها ما لها وعليها ما عليها ولا يمكن إدراك الإجماع في القضايا المطروحة.

وتطرق عبد العال إلى التعديلات وضمانه استقلال القضاء، مؤكدا أن الجميع حريص على استقلال القضاء، واستقلاله ضمانة ليس فقط للمحكوم وإنما للحاكم أيضا، والتعديلات الدستورية لا تمس استقلال القضاء، موضحا أن المجلس مارس حقه في إجراء التعديلات الدستورية التي يرى أنها ضرورية وتصب في صالح الوطن والمجتمع".

إعلان

إعلان

إعلان