• "مستقبل وطن" يطلق ندواته للتوعية بالتعديلات الدستورية في القاهرة

    11:13 م الأربعاء 13 مارس 2019
    "مستقبل وطن" يطلق ندواته للتوعية بالتعديلات الدستورية في القاهرة

    رئيس حزب مستقبل النائب أشرف رشاد

    كتبت- ميرا إبراهيم:

    نظم حزب مستقبل وطن، برئاسة المهندس أشرف رشاد الشريف، ندوة تثقيفية حول التعديلات الدستورية، بمقر الحزب في القاهرة، للرد على تساؤلات المواطنين حول تلك التعديلات.

    وذكر الحزب في بيان، أن الندوة تأتي انطلاقًا من دور الحزب في إثراء معرفة المواطنين بالتعديلات الدستورية وتوضيح أهمية المرحلة الفارقة التي يمر به الوطن.

    ‎وقال النائب محمد ماهر إن مثل هذه اللقاءات تمثل تواصلاً مباشرًا مع الكوادر الحزبية لتثقيفهم والرد على تساؤلاتهم حتى يسهل شرحها من قبل كوادر الحزب للمواطنين لتبادل وجهات النظر بينهم، مشيرًا إلى أن التعديلات الدستورية أمر يهم كل المصريين لكي يدركوا أهميتها ومتطلبات المرحلة الراهنة.

    وأكد إيهاب العمدة أمين التنظيم، أن أمانة القاهرة في حالة انعقاد دائم يوميا بالمقر استعدادًا للتعديلات الدستورية والتوعية بها، مؤكدًا على ضرورة التنسيق بين كافة الأمانات لتكثيف الجهود لنجاح عملية الاستفتاء.

    ‎وأكد المهندس طاهر عبدالحميد، الأمين المساعد بالقاهرة، على سعي الأمانة لتذليل كافة العقبات والصعوبات والتي قد تعوق إدلاء المواطنين بواجبهم تجاه الوطن ولابد من توعية المواطنين بأهمية التعديلات الدستورية وانعكاساتها على المجتمع المصري في الفترة القادمة.

    وقال محمود مسلم أمين المجالس المحلية، إن نجاح عملية الاستفتاء سيمهد الطريق لنفاذ هذه التعديلات على مجالس المحليات القادمة، مشيرًا إلى أن إيجابية التعديلات على جميع الفئات من الشباب والأقباط وذوي الإعاقة والمصريين في الخارج والعمال والفلاحين إضافة إلى نسبة ٢٥٪ للمرأة ستكون ممثلة في المجالس المحلية.

    وأضاف: "هذه الفئات ستكون ممثلة في كل المجالس المحلية أو النيابية القادمة بموجب نصوص دستورية".

    من جانبه، قال فؤاد القاضي، أمين العمل الجماهيري بالمحافظة، إن الأمانة تستعد وبقوة لعملية الاستفتاء الدستوري من خلال إعداد خطة شاملة وكاملة لتعريف الجماهير بماهية المواد الدستورية المستحدثة والمعدلة والتأكيد على مشاركة المواطنين وبقوة في عملية للاستفتاء، وأمانة العمل الجماهيري تعمل ليل نهار لتوعية المواطنين وحثهم على المشاركة بقوة.

    وقال عمرو عبدالمجيد أمين الاعلام، إنه "لابد أن تتكامل حلقات جميع الأمانات بالحزب في القاهرة حتى يتحقق الغرض المنشود وهو وصول الحزب الي الشارع وبالتالي يتفهم المواطن أهمية هذا التعديلات الدستورية ويشعر بواجبه الوطني بأهمية المشاركة في الفترة القادمة ويشعر بدوره الوطني ويشارك بإيجابية".

    وأضاف عبدالمجيد، أن الإعلام هو همزة الوصل الحقيقية بين الحزب والشارع وهناك جهد كبير يبذل من أجل تحقيق هذا الغرض.

    وتضمنت الندوة جانب عن دور الأحزاب في تعريف المواطنين بأهمية مشاركتهم في الاستحقاقات الانتخابية والفائدة منها.

    ولفت البيان إلى أن التعديلات الدستورية تتضمن المادة ٢٤٤ والتي تؤكد على استمرار تمثيل الشباب بشكل دائم في المجالس النيابية لاكتمال حلقة الوصل بين الشباب وتعكس اهتمامات الدولة لدمج الشباب في المشهد السياسي والتأكيد على حقهم في دور فعال بعملية بناء الدولة ويشمل تعديل المادة الأقباط والمصريين في الخارج وذوي الإعاقة وتمثيلهم تمثيلاً ملائماً تدعيمًا لمبدأ المواطنة والتميز الإيجابي وتوسيع المشاركة السياسية.

    وأكد البيان على أهمية تعديل المادة رقم ١٠٢ والتي تضمنت زيادة تمثيل المرأة بنسبة 25%.

    وناقشت الندوة مادة استحداث غرفة ثانية للمجالس النيابية تمثلت في مجلس الشيوخ بالتعديلات الدستورية.

    وقال المشاركون في الندوة، إن أهمية تلك المادة يكمن في وجود مجلس شورى لأخذ الرأي في مشروعات القوانين المكملة للدستور والمعاهدات.


    وناقشت الندوة، المادة 140 والخاصة بتعديل مدة الرئاسة وزيادتها إلى 6 سنوات وهي أصبحت ضرورة عملية يقتضيها الواقع العملي حتى تستمر مسيرة التنمية والبناء واستكمال المشروعات القومية وأصبحت ضرورة اجتماعية واقتصادية وسياسية.

    وأكد البيان على أهمية مشاركة الشعب بايجابية في عملية الاستفتاء باعتباره هو مصدر السلطات وهو قاعدة بناء الأمم.

    جاء ذلك بحضور النائب محمد ماهر أمين حزب مستقبل وطن بالقاهرة، والنائب إيهاب العمدة أمين التنظيم، والمهندس طاهر عبدالحميد الأمين المساعد، وفؤاد القاضي أمين العمل الجماهيري، ومحمود مسلم أمين المجالس المحلية، والإعلامي عمرو عبدالمجيد أمين الاعلام، وعدد من القيادات في الأمانتين والكوادر الشابة بالحزب.

    إعلان

    إعلان

    إعلان