لجنة إيراد النيل: استمرار الطوارئ حتى نهاية موسم السيول

11:30 ص الثلاثاء 19 نوفمبر 2019

كتب- أحمد مسعد:

عقدت اللجنة الدائمة لتنظيم إيراد نهر النيل وإدارة المياه اجتماعها الدوري برئاسة الدكتور محمد عبدالعاطي، وزير الموارد المائية والري، وحضور القيادات التنفيذية بالوزارة والمركز القومي لبحوث المياه التابع للوزارة، لمتابعة موقف فيضان النيل العام المائي الحالي وتأثيره على إجمالي الموارد المائية في مصر وما تطلبه ذلك من تنفيذ آليات إدارة وتوزيع المياه بحيث تفي بأغراض الاستخدامات المختلفة.

كما تم خلال الاجتماع بحث الإجراءات المتبعة للتعامل مع موسم السيول والاستعداد له، وكذلك الإجراءات المطلوبة للتعامل مع الموارد المائية والاستفادة منها بالشكل الامثل، وكذلك تحسين نوعية المياه وغسل مجرى نهر النيل.

وتم أيضا استعراض الإجراءات المتخذة للتعامل مع السيول ومياه الأمطار، وتم التأكيد على ضرورة المرور والمتابعة الدورية على مدار الساعة لكافة الترع والمصارف وعمل الصيانة اللازمة لكافة المحطات والعمل على تخفيض المناسيب بالمجاري المائية استعدادا للنوات القادمة.

جدر الإشارة إلى أن أجهزة الوزارة أعلنت حالة الطوارئ على مدار الساعة للتعامل مع موسم الأمطار السيول واتخذت كافة الاستعدادات اللازمة للنوات القادمة وذلك من خلال رفع حالة الطوارئ لكافة محطات الرفع التابعة للوزارة وأيضا المتابعة المستمرة للمجاري المائية ومراقبة المناسيب على مدار الساعة.

ووجه الدكتور عبدالعاطي بضرورة العمل على تطهير فرع رشيد وحصر التعديات الواقعة عليه والتنسيق مع كافة الأجهزة المعنية بالدولة لإزالتها وذلك لرفع كفاءته.

يذكر أنه فيما يخص الفيضان، تم التعامل معه بشكل جيد للاستفادة بكميات المياه بالشكل الأمثل، وجاري متابعة الوارد على مدار الساعة وأيضا رصد الأمطار بمنابع النيل مع الإشارة إلى أن الحالة العامة للفيضان بدأت في الانحسار وبدأت التصرفات في العودة إلى معدلات مقبولة في أعالي النيل.

وتم التشديد علي كل أجهزة الوزارة باستمرار حالة الاستعداد، وكذلك تركيز أعمال الصيانة لكافة منشآت الري ومحطات الرفع ومخرات السيول والبرابخ والسحارات وأعمال التطهير للترع والمصارف.​

إعلان

إعلان