برلماني يطالب صرف فروق المزايا المالية للعاملين بالصحة

01:56 م الأحد 10 نوفمبر 2019
برلماني يطالب صرف فروق المزايا المالية للعاملين بالصحة

الدكتور محمد فؤاد

كتب- أحمد علي:

طالب النائب محمد فؤاد، ببحث أزمة عدم صرف فروق المزايا المالية المقررة للعاملين بمستشفيات الصحة النفسية، لرفع الضرر اللاحق لهذه الفئة والتي تمثل نحو 65% من فريق العمل بمستشفيات الصحة النفسية والإدمان، بحسب بيانه.

وأوضح فؤاد، أنه سبق وأن وافق وزير الصحة السابق بصرف تلك المزايا من خلال المناقلة من حساب الموارد الذاتية للصناديق الخاصة للجهات التي بها وفرة إلى الجهات التي يوجد بها عجز، وذلك ردا على الطلب المقدم بشأن تدبير الاعتمادات المالية اللازمة لاستمرار صرف فروق المزايا المالية المقررة للعاملين بمستشفيات الصحة النفسية قبل العمل بالقانون رقم 14 لسنة 2014، الخاص بتنظيم شئون أعضاء المهن الطبية، وذلك بتمويل من الخزانة العامة لعدم قدرة الصناديق والحسابات الخاصة على تحمل المزايا.

وأشار فؤاد، إلى أنه نظرا لسماحة أرصدة الحسابات والصناديق الخاصة التابعة لوزارة الصحة وعددها 128 حسابًا، وبلغت أرصدتها في منتصف أبريل الماضي 3.066 مليار جنيه، ووفقا للمادة الثالثة من القانون 83 لسنة 2017 فإنه يمكن مداركه العجز الوارد فى الصناديق الخاصة بمستشفيات الصحة النفسية من خلال المناقلة من الصناديق والحسابات الخاصة بالوزارة.

واستكمل فؤاد: "هذا الأمر لم يحدث مطلقا إلى الآن، ولازالت الأزمة مستمرة، والعاملين بمستشفيات الصحة النفسية يعانون من عدم صرف فروق المزايا المالية المقررة لهم"، مشيرا، إلى تقدمه بطلب لرئيس مجلس الوزراء، ووزيرة الصحة في مايو الماضي، ومازالت الأزمة قائمة، بحجة وجود قصور في الموارد الذاتية للصناديق والحسابات الخاصة بالوزارة، وهذا عكس الواقع، مؤكدا أن وزير المالية فشل في حل أزمة الصناديق الخاصة، على الرغم أن مواردها كفيلة بحل العديد من المشكلات الاقتصادية في الدولة.

إعلان

إعلان