إعلان

هل تلجأ مصر لشركة صينية مرة أخرى لتصنيع سيارتها الكهربائية؟.. وزير يرد

01:02 م الخميس 18 نوفمبر 2021
هل تلجأ مصر لشركة صينية مرة أخرى لتصنيع سيارتها الكهربائية؟.. وزير يرد

أرشيفية


كتبت – شيماء حفظي:

قال هشام توفيق، وزير قطاع الأعمال العام، لمصراوي، إن الوزارة تلقت اقتراحات لسيارات كهربائية للتصنيع في مصر، من طرازات صينية وغير صينية.
وتبحث الوزارة عن بديل للشركة الصينية دونج فينج، لتصنيع سيارة كهربائية في شركة النصر للسيارات، التابعة للشركة القابضة للصناعات المعدنية، بالتعاون مع استشاري ألماني.
وأوضح الوزير، أن عملية البحث تستهدف الوصول لسيارة كهربائية "تقترب من مواصفات السيارة E70 التي كان مقررًا إنتاجها، وتم اختبارها في مصر".

كما تستهدف الوزارة، اختيار سيارة كهربائية بديلة، في إطار الأسعار التي حددتها سابقًا كسعر نهائي لبيع السيارة المصنعة في مصر تجاريًا.

وكان الوزير قال لمصراوي، سابقًا، إن الوزارة تلقت مقترحات بأسماء 5 سيارات كهربائية تمهيدًا لاختيار إحداها للتصنيع في شركة النصر للسيارات.
وأوضح الوزير :"أُطمئن الناس أن الوزارة وهي تنهي التفاوض مع الشركة الصينية، كانت بدأت بالفعل البحث عن بدائل ومع استشاري ألماني، وهو من أكبر المكاتب الاستشارية في صناعة السيارات على مستوى العالم" وفقا للوزير.

وأضاف: "اقترح الاستشاري بالفعل 5 سيارات كهربائية، وسيبدأ الاستشاري التفاوض مع الشركات صاحبة الحق التجاري لها".
وبدأت الوزراة، العمليات المطلوبة في المصانع لتطوير البنية التحتية في شركة النصر للسيارات، إضافة إلى اتخاذ خطوات رئيسية في تطوير شركة الهندسية لصناعة السيارات الشقيقة.

مواصفات السيارة الكهربائية

تبحث الوزارة عن سيارة بديلة للسيارة الصينية، والتي تعمل بشكل كامل بالكهرباء، ويبلغ مداها حوالي 400 كيلومتر للشحنة الكاملة، وتتراوح طاقة البطارية بين 50.8 و61.3 كيلو وات للساعة.

وتتراوح مدة شحن البطارية بين 8 ساعات إلى 9.5 ساعة،و أقصى سرعة للسيارة 150 كيلومتر للساعة بمعدل يتراوح بين 0 إلى 100 كيلومتر في 9.9 ثانية، وتتمتع البطارية بنظامي فرامل (ABS – EBD) ووسادة هوائية للسائق والراكب الأمامي، ومثبت أمان لمقعد الأطفال.
ويتراوح سعر السيارة عالميا بين 21.9 ألف دولار إلى 25 ألف دولار، وسيكون سعر السيارة الكهربائية المصنعة في مصر يتراوح بين 300 و320 ألف جنيه بعد دعم الحكومة.

وستقدم الحكومة حزمة من المحفزات الخاصة بالسيارات الكهربائية من بينها دعم بقيمة 50 ألف جنيه لأول 100 ألف مشترٍ، وفقا لضوابط محددة.
ووفقا لتصريحات الوزير، فإن البحث عن بديل سيكون قريبا من هذه المواصفات، والأسعار.

أزمة السيارة الكهربائية الصينية

أعلنت وزارة قطاع الأعمال العام، وقف التفاوض مع شركة دونج فينج الصينية، لتصنيع السيارة الكهربائية نصر 70E نتيجة عدم التوصل لاتفاق حول تسعير المكونات، وتعثر المفاوضات نتيجة خلافات تجارية بين الطرفين.
وقال الوزير، إن الشريك الصيني، أصر على أسعار عدد من المكونات، لا تتناسب مع الشركة المصرية النصر، ومع أسعار البيع المستهدفة للجمهور.
وأشار الوزير، إلى أن قرار وقف المفاوضات مع الشريك الصيني "تأخر كثيرًا لكننا كنا نعطي فرصة للوصول لاتفاق، لكن في النهاية لن نستمر مع شريك غير متجاوب وأمامنا فرص بديلة".

هل تضررت مصر من توقف المفاوضات؟

أجّل توقف المفاوضات تنفيذ مشروع إنتاج سيارة كهربائية في مصر، لكنه سرّع من عملية الهيكلة في شركة النصر، إلى جانب الحصول على حوافز حكومية للتصنيع والبيع، ووضع خريطة لشبكة محطات كهربائية.

وهو ما أوضحه الوزير، في تصريحات تلفزيونية، أمس، بإن "المشروع مؤجل لكن ليس لوقت طويل، لأن الوزارة لو تهدر وقتًا، كما أن الدولة انتهت من المحفزات، وإعداد الخريطة النهائية لمحطات الشحن العامة، وتم رفع 3 محافظات بالكامل لتحديد أماكن المحطات".
وأعلنت الوزارة عن توفير أماكن للشحن للسيارة الكهربائية بمختلف أنواع الشواحن بالمحطات العامة الحالية في نحو 75 محطة مخطط زيادتها إلى 3000 محطة في السنة الأولى لإنتاج السيارة E70.

أما في أعمال البنية التحتية في شركة النصر للسيارات، فقال الوزير ، إن الشركة تعمل على 3 محاور، بينها الأعمال الهندسية وعمرات متوسطة وصغيرة للمصنع المتوقف منذ 11 عامًا، ومعدات التجميع التي لا ترتبط بموديل محدد للسيارة.
أما المحور الثالث هو المعدات المرتبطة بالنموذج المختار وهذه المرحلة فقط التي تعتمد على الطراز المقرر إنتاجه وهي الخطو الوحيدة التي تنتظر اختيار الشريك.
وأشار الوزير، إلى أن التأخر سيكون في حدود شهرين إلى 3 أشهر "ولن نبدأ من الأول، وسيعلن قريبا عن الشركة المنفذة والمشغلة لمحطات الكهرباء قريبا بالشراكة مع القطاع الخاص".

أفضل أسعار التكييفات

اعرف الاسعار
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي