صفقة فودافون و STC.. من يملك شركات المحمول في مصر؟

12:08 م الخميس 06 فبراير 2020
صفقة فودافون و STC.. من يملك شركات المحمول في مصر؟

شركات المحمول في مصر

كتب- علاء حجاج:

أعادت الصفقة المحتملة بين شركة الاتصالات السعودية STC وشركة فودافون العالمية الأنظار لسوق المحمول في مصر.

ووقعت الشركتان مذكرة تفاهم الأسبوع الماضي لاستحواذ STC على حصة فودافون العالمية في شركة فودافون مصر البالغة 55% مقابل 2.4 مليار دولار.

ويرصد مصراوي، مشغلي خدمات المحمول في مصر، وأصحاب هذه الشركات.

1 – الشركة المصرية للاتصالات:

هي أول شركة تعمل بالاتصالات في مصر، وأنشئت في يناير من عام 1998، وهي شركة عامة مدرجة في البورصة المصرية منذ ديسمبر 1999.

وتعمل الشركة في قطاع خدمات الاتصالات مع التركيز على خدمات الاتصالات المتكاملة، لديها شبكات تعمل عبر الجزر البريطانية وأوروبا الغربية وشمال أفريقيا والشرق الأوسط.

وبدأت المصرية للاتصالات تقديم خدمات المحمول، من خلال أحدث مشغل لتلك الخدمات باسم شبكة We وحصلت على رخصة الجيل الرابع في عام 2016، وبدأت تقديم خدماتها بسوق المحمول في 2017،

2 – شركة فودافون مصر:

تتوزع ملكية شركة فودافون مصر بين شريكين، هما فودافون العالمية صاحبة الحصة الأكبر بـ 55%، والشركة المصرية للاتصالات بـ 45%.

وبدأت فودافون العمل في مصر عام 1998، وعرفت حينها باسم مصر فون للاتصالات/ كليك جي إس إم سابقًا، وكانت الشركة الثانية العاملة في مجال المحمول في مصر بعد موبينيل، وتغير اسمها بعد ذلك إلى فودافون.

3 – شركة اتصالات مصر:

بدأت شركة اتصالات مصر نشاطها في السوق المصري فعليا منذ أبريل 2007.

ويتوزع هيكل المساهمين لشركة اتصالات مصر بين 66% لمجموعة اتصالات الإماراتية وشركة البريد المصري للاستثمار بنسبة 20% وشركة DIFC LLC الإماراتية بنسبة 5%.

كما تمتلك شركة داس القابضة الإماراتية 5% من أسهم اتصالات مصر، والاستثمارات التقنية – السعودية بـ 1.5%، والنابودة للاستثمار الإماراتية بنسبة 1.5%، وشركة موارد للتمويل الإماراتية بنسبة 1%.

4 – شركة أورنج مصر:

تم إنشاء الشركة عام 1997 بتحالف بين رجل الأعمال نجيب ساويرس من خلال شركته أوراسكوم للاتصالات وشركتي أورنج وموتورولا، تحت اسم شركة موبينيل للاتصالات .

ثم باعت شركة أوراسكوم آخر حصة تملكها المقدرة بـ 5% بشركة موبينيل في 2015 لشركة إم تي تيليكوم التابعة لأورنج مقابل 184 مليون دولار، ليتم تغيير اسم الشركة لأورنج في شهر مارس من عام 2016.

حاليا تمتلك شركة أم تي تليكوم (المملوكة بالكامل لمجموعة اورنچ العالمية)، 99.39% من أسهم شركة أورنج مصر، و 0.57% من أسهم الشركة هي أسهم خزينة، و 0.04% من أسهم الشركة مملوكة لصغار مساهمين.

وكانت شركة أورنج مصر اختارت الشطب الاختياري لأسهمها من البورصة المصرية في نوفمبر من عام 2018.

إعلان

إعلان