جرائم "قابيل وهابيل" عرض مستمر.. حكاية الغدر والدم في صحراء أكتوبر

01:39 م الجمعة 09 أبريل 2021
جرائم "قابيل وهابيل" عرض مستمر.. حكاية الغدر والدم في صحراء أكتوبر

أرشيفية

كتب - محمد شعبان:

جلسة مزاج جمعت شابا عشرينيًا بصديقه بحثا خلالها سوء حالتهما المادية وحاجتهما للمال لشراء المواد المخدرة التي باتا لا يستطيعان العيش دونها. سرعان ما تدفقت الأفكار غير السوية إلى عقل العشريني استقر في النهاية على إحداها ليكتب فصل جديد من جرائم "قابيل وهابيل".

ذات ليلة، اتصل صاحب الـ20 ربيعا بشقيقه الأكبر "21 عامًا" مستنجدا به "إلحقني يا أخويا عملت حادثة في حدائق أكتوبر".

لم يتردد عامل توصيل طلبات "دليفري" يعمل بصيدلية بمنطقة الدقي في تقديم يد العون لأخيه. انطلق إلى المكان الذي أرسله له شقيقه عبر تطبيق "واتس آب" لكنه دون جدوى.

أخذ العامل يبحث عن أخيه في محاولة للوقوف على حقيقة ما يدور دون أن يدري أن لحظات تفصله عن المشهد الأخير بحياته الذي كتب أحداثه أقرب الناس إليه.

ثوان معدودة كانت كفيلة ببدء العرض الدموي على أطراف المدينة الصحراوية، باغت أسير المخدرات أخيه من الخلف بضربات متتالية بواسطة حجر وعصا خشبية بالاشتراك مع صديقه "17 سنة".

انتقل الشابان إلى الخطوة التالية من جريمتهما. أحكما وثاق عامل الدليفري وانهالا عليه بالضرب مرة أخرى ثم تخلصا من جثته بعقار تحت الإنشاء بعد الاستيلاء على مبلغ 100 جنيه وبطاقة الائتمان الخاصة به.

توجه الصديقان إلى أقرب مايكنة صرف آلي "atm" ليكتشفا أن إجمالي المبلغ الموجود 1700 جنيه، لترتفع حصيلة جريمتهما إلى 1800 جنيه، حصل بموجبها كل منهما على مبلغ 900 جنيه.

الخطوة الأخيرة لجريمة الغدر والخيانة حرص فيها العقل المدبر على إبعاد الشبهة الجنائية عنه. اتصل بوالده وأخبره أن شقيقه تعرض للاختطاف، وأنه توجه لإنقاذه إلا أن الخاطفين اعتدوا عليه.

منذ الوهلة الأولى التي تلقى فيها العميد عمرو طلعت رئيس قطاع شمال الجيزة، البلاغ عبر قسم شرطة الدقي أيقن أن الجاني ليس بغريب عن الضحية. ثمة شكوك راودته حول رواية الأخ لاسيما هيئته المثيرة للريبة وتلعثمه في الحديث.

وشكل اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة، فريق بحث بقيادة العقيد هاني شعراوي مفتش فرقة الوسط، والمقدم محمد أبو زيد وكيل الفرقة بالتنسيق مع وحدة مباحث الدقي بقيادة الرائد عمرو فاروق.

جهود البحث والتحري وتتبع خط سير شقيق الضحية كشفت كذب روايته، فضلا عن فحص سجل المكالمات ليوجه اللواء محمد عبد التواب مدير مباحث الجيزة، بتطوير مناقشته.

صدقت شكوك العميد عمرو طلعت، صاحب الـ20 سنة استدرج شقيقه وقتله بمساعدة صديقه لسرقته "عايزين فلوس علشان الكيف".

عقب تقنين الإجراءات، تمكن الرائدان عمرو مصطفى ومحمد وحيد معاوني مباحث الدقي، من ضبط المتهم الثاني، وأيد أقوال المتهم الرئيسي.

Corno symptom

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 238560

    عدد المصابين

  • 177440

    عدد المتعافين

  • 13972

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 159567737

    عدد المصابين

  • 137233299

    عدد المتعافين

  • 3316451

    عدد الوفيات

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي