"بابا رافض يجهزني".. غادة تستغيث بالمحكمة من والدها

07:50 ص السبت 12 يناير 2019
"بابا رافض يجهزني".. غادة تستغيث بالمحكمة من والدها

أرشيفية

كتبت- نور العمروسي:
"والدي ووالدتي انفصلا وعمري سنة، وأقمت أنا ووالدتي في منزل أسرتها وجدي والد أمي تولى الإنفاق على مراحل التعليم بعد رفض والدي الإنفاق عليَّ بالرغم من أنه متيسر ماديًّا ويعمل مقاولًا"، هكذا بدأت "غادة . م"، 20 سنة طالبة بالجامعة، قصتها.
ورفعت غادة دعوى قضائية أمام محكمة الأسرة بمدينة نصر لإلزام والدها بتجهيزها.
وتابعت غادة: "والدي متزوج من أخرى وأنجب 3 أولاد ولا يسأل عني وحرمني من إحساس الأبوة بدون أي ذنب، وزوجته منعت أولادها أن يعرفوني وجدي عوضني حنان واهتمام الأب ورباني إلى أن التحقت بكلية الهندسة".
وأضافت غادة: "تقدم لخطبتي شخص ما، والمشكلة أن والدتي ربة منزل وجدي على المعاش وظروفه الماديه بسيطة لا تسمح بتجهيزي، فلجأت لوالدي وطلبت منه يجهزني وكنت معتقدة أنه سيفرح لأني أصبحت عروسة".
واستكملت غادة: "والدي وافق يجهزني بشرط أن أترك خطيبي الأستاذ الجامعي وأتزوج ابن عمي وهو غير متعلم، وعندما رفضت رفض تجهيزي، وأمي حزينه لأنها غير قادرة على تجهيزي مثل أي عروسة، وحقي على والدي أنه مسئول عن تجهيزي، فلجأت إلى محكمة الأسرة وأقمت دعوى تحمل رقم 3012 لسنة 2018 بإلزام والدي بتجهيزمحتويات العرس".

إعلان

إعلان

إعلان