داعية يوضح سُنة نبوية مهجورة عند رؤية التقلبات الجوية

01:16 ص الأحد 27 أكتوبر 2019
داعية يوضح سُنة نبوية مهجورة عند رؤية التقلبات الجوية

التقلبات الجوية

كتبت - سماح محمد:

قال الداعية - أمير منير - إنه في ظل التقلبات الجوية التى سعيشها الجميع هذه الفترة علينا جميعاً باتباع سنُة النبى صلوات الله وسلامه عليه عند رؤية المطر أو الرعد والرياح وجميع التغيرات المناخية، أولا طماعاً فى الثواب، ثانيا تحصيناً من الله وحماية من هذه التقلبات.

وتابع منير من خلال صفحته الشخصية على يوتيوب أن النبى صلى الله عليه وسلم عندما كان يرى المطر فيدعو ويقول "اللَّهُمَّ صَيِّبًا نَافِعًا"، وعندما يشتد المطر فكان صلى الله عليه وسلم يقول: "للَّهُمَّ حَوَالَيْنَا وَلاَ عَلَيْنَا".

وأوضح الداعية أن من سنة النبى صلى الله عليه وسلم عند رؤيته للرياح يقول: "اللَّهُمَّ إِني أَسْأَلُكَ خَيْرَهَا، وَخَيْرِ مَا فِيهَا، وخَيْر ما أُرسِلَتْ بِهِ وَأَعُوذُ بك مِنْ شَرِّهِا، وَشَرِّ ما فِيها، وَشَرِّ ما أُرسِلَت بِهِ".

وتابع الداعية قائلاً: كان الصحابي الجليل عبدالله بن الزبير عندما يسمع صوت الرعد يقول: "سُبْحَانَ مَنْ يُسَبِّح الرَّعْد بِحَمْدِهِ وَالْمَلَائِكَةُ مِنْ خِيفَتِهِ".

ومن سنة النبي صلى الله عليه وسلم أنه كان يتعرض للمطر ليصيب جسده الشريفة ويقول "حديث عهداً بربه"، وجاء بالحديث الشريف عن فضل دعاء المطر قال صلى الله عليه وسلم: "ثنتان ما تردان الدعاء عند النداء وتحت المطر"..صحيح الجامع حديث حسن.

إعلان

إعلان