نصيحة النابلسي: "إياكم أن تحكموا على الناس من مظاهرهم"

12:46 ص الأربعاء 24 يوليه 2019
نصيحة النابلسي: "إياكم أن تحكموا على الناس من مظاهرهم"

الحكم علي مظاهر الناس

كتبت - سماح محمد:

نصح الدكتور محمد راتب النابلسي - رئيس هيئة الإعجاز القرآني السوري - قائلاً: "إياكم أن تحكموا على الناس من مظاهرهم"، مستندا إلى الحديث النبوي الشريف الذي يفصل هذا المعنى قائلاً:

قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (رُبَّ أشعث، أغبر، ذو طِمرين، مدفوعٍ بالأبواب، لو أقسم على الله لأبَّرهُ).. [أخرجه مسلم وغيره].

ويفسر النابلسي معنى الحديث من خلال الصفحة الرسمية لفضيلته على فيسبوك قائلاً:

- أشعث: أي لا يتمكن من خدمة جسده من شدة البؤس و الفقر يترك شعره منتفشاً لا يسرحه .

- أغبر: أي ثيابه لا يستطيع أن يغسلها وينظفها من شدة البؤس والفقر، بل تعلوها الغبرة.

- ذو طمرين: أي يلبس ثوبين، ثوباً للنصف الأعلى وثوباً للنصف الأسفل.

- مدفوعٍ بالأبواب: معناه أن الناس لا يقدرونه، إذا جاء لحاجة باب أي إنسان فإنهم يدفعونه ويغلقون الباب في وجهه من رثاثة ثيابه وهيئته.

فقال النبي عليه الصلاة والسلام عن هذا العبد: "أن له عند الله منزلة عالية بحيث لو أقسم على الله عزَّ وجلّ لأبرَّه".

أي لو قال: "يا رب" أقسم عليك أن تفعل لي كذا، أو أن تفعل بفلان كذا، ينفذ قسامه (أي يعطيه الله مراده).

إعلان

إعلان

إعلان