إعلان

سعد الهلالي: عمر بن الخطاب حرّم فوائد الديون ولكن أجازها ابنه وثمانية من الصحابة

05:49 م الأربعاء 12 أكتوبر 2022
سعد الهلالي: عمر بن الخطاب حرّم فوائد الديون ولكن أجازها ابنه وثمانية من الصحابة

سعد الهلالي

كتبت – آمال سامي:

أكد الدكتور سعد الدين الهلالي، أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر، أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه وابنه عبد الله اختلفا في عدة مسائل فقهية ومنها فوائد الديون المشروطة، موضحًا أن مسألة فوائد البنوك محلولة ولكن نحن من ضيقنا على أنفسنا من خلال الترويج لرأي وتبنيه على أنه رأي الإسلام.

فيقول الهلالي عبر لقائه ببرنامج "الحكاية" الذي يقدمه عمرو أديب على قناة dmc، أن ربا الفضل هو أن يعطي أحدهم الف جنيه مثلًا ثم يطلب منه أن يردهم ألف ومائة، وهو فيه اتفاق وتراض بين الطرفين، ولكن قال عنه عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه إن كان المحرم ربا النسيئة لا ربا الفضل إلا أنه ملحق به أيضًا ومحرم، وهذا ما أخذ به جمهور الفقهاء، أما عبد الله بن عمر رضي الله عنه فقال في رواية أنه صفقة جائزة لأن فيه تراضي، وذكر الهلالي الحديث الذي رواه البخاري عن أسامة بن زيد أن سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم قال: لا ربا إلا في النسيئة، وهي أن يفرض الدائن الزيادة على المدين دون إذنه لتأخره في الدفع، وذلك رغمًا عنه، فموافقته تجعله صفقة وتراضي.

وأكد الهلالي أن ربا الفضل أحله ثمانية من الصحابة وهم عبد الله بن عمر في رواية وقول لعبد الله بن عباس وعبد الله بن الزبير وعبد الله بن مسعود ومعهم عدد كبير من التابعين مثل سعيد بن المسيب وعطاء بن رباح.

سوق مصراوى

فيديو قد يعجبك:

محتوي مدفوع

إعلان

El Market