هل يجوز للمرأة أن تُصلِّي بالماكياج؟ - عطية صقر يجيب

07:04 م السبت 12 يناير 2019
هل يجوز للمرأة أن تُصلِّي بالماكياج؟ - عطية صقر يجيب

أرشيفية

كتبت - سماح محمد:

ورد سؤال إلى الشيخ الدكتور عطية صقر - رئيس لجنة الإفتاء الأسبق بالأزهر الشريف، رحمه الله تعالى- خلال برنامح إذاعى نادر، طرح فيه المذيع السؤال على الدكتور قائلاً: "يقول الله سبحانه وتعالى {يَا بَنِي آدَمَ خُذُوا زِينَتَكُمْ عِندَ كُلِّ مَسْجِدٍ} فهل يجوز للمرأة أن تصلى بالمكياج عملا لما فى الآية باعتباه من الزينة؟"، وتفضل صقر بالإجابة عن السؤال قائلاً:

جاء فى سبب نزول هذه الآية ما رواه مسلم عن ابن عباس رضى الله عنهما قال: "كانت المرأة تطوف بالبيت وهى عُريانة وتقول من يعيرنى سِطوافا تجلعه على نفسها"، فنزلت هذه الآية الكريمة.

وأضاف صقر أن من زينة المرأة ما تستعمله من أصباغ ودهون وعطور فهل يجوز لها أن تصلى بها؟، نعم يجوز ما دامت صلاتها فى بيتها أو فى مكان ليس فيه رجال أجانب بشرط أن يكون الماكياج بعد الوضوء أو الغُسل، أما قبل ذلك فلابد من إزالته حتى يصح التطهر، ولا يجوز بعد الصلاة أيضاً الظهور للأجانب بهذه الزينة حتى لا يضيع ثواب الصلاة أو ينقص.

إعلان

إعلان

إعلان