5 نصائح يجب معرفتها قبل الدخول لسوق العمل.. لن تتعلمها في الجامعة​

09:28 م الإثنين 21 يناير 2019
 5 نصائح يجب معرفتها قبل الدخول لسوق العمل.. لن تتعلمها في الجامعة​

5 نصائح يجب معرفتها قبل الدخول لسوق العمل

 

كتب- معتز حسن:

 

تُعد مرحلة ما بعد التخرج في الجامعة، هي الوقت الأنسب لتبدأ في تكوين مستقبلك كشاب مقبل على الحياة، وتسعى لتحقيق ما حلمت به.​

وفي حين أن التعلم من التجربة الشخصية المباشرة يشكل أهم عامل للنجاح، إلا أن تجارب عدد رجال الأعمال والأشخاص الناجحين في الحياة يمكن تعلم منها الكثير، وهذه أهم الأسس التي اعتمدوها في فترة العشرينات من العمر، وأهم النصائح، وفق ما نشره موقع "روسيا اليوم.​

- الاستمرار في التعلم​

تعد المرحلة الدراسية في بداية الحياة من أهم الأسس لبناء المستقبل، ولكن هذا لا يعني أن نتوقف عند هذا الحد، بل يجب متابعة التعلم والقراءة لمواكبة أهم التطورات في مجال عملك، ومن أجل اكتساب الخبرة التي لا نتعلمها في المرحلة الجامعية، وتطوير الذات والقدرات لبناء مستقبل ناجح.​

- إدراك الآثار الناجمة عن القرارات​

إن استغلال مرحلة الشباب في اتخاذ القرارات الهامة يعتبر من أهم عوامل النجاح، ولكن في نفس الوقت يجب إدراك عواقب هذه القرارات التي يمكن أن تتخذ خلال ثوان، وتأثيرها على الحياة المستقبلية.​

- اجمع قطع النجاح​

إذا كان لديك فكرة تعتقد أنّها ترضي طموحاتك وتحقق ذاتك فإن أفضل الأوقات لتبدأ في تنفيذها الآن عقب التخرج مباشرةً من الجامعة.​

ابحث حولك ستجد في أصدقائك من تحركهم نفس الرغبة، ولديهم قطعة أخرى من "بازل" النجاح، استمر في البحث ستعثر على مزيد من القطع، يمكنك الآن تكوين فريق عمل أو شركة أو فرقة أو غير ذلك لتأسيس مشروعك الخاص الذي يحمل رؤيتك، ورسالتك في هذه الحياة.​

- زيادة خبراتك الإنسانية والثقافية​

من المفاهيم الخاطئة التي وقع فيها أجيال من الشباب الاعتقاد بأن الخبرات التي يجب على الإنسان تحصيلها خبرات الحياة الوظيفية وحسب، وإغفال جوانب أخرى تتعلق بتغذية إنسانية وإشباع روحه.​

في السنوات الخمس التالية للتخرج في الجامعة لا بد أن يكون ضمن أهدافك زيادة معارفك الثقافية بالتعرف على ثقافات جديدة، ومخالطة مجتمعات مخالفة، والانغماس في تجارب ثرية.​

من أفضل الوسائل لذلك السفر والسياحة واكتشاف حقيقة الحضارات وطبائع الشعوب وعاداتها وثقافتها، أو التطوع في الأعمال الخيرية والتماس مع شرائح بشرية مغايرة لما اعتدت التعامل معه، فإن لم تنجح في ذلك فليس أقل من أن تمنح القراءة الموسعة الدور الأكبر لرتق هذه الفجوة.​

- اعمل بعض الوقت لا كل الوقت​

ابحث عما يمكنك أن تفعله بعيدًا عن عملك (التدوين أو التصوير، أو التصميم، أو البرمجة) وابدأ في تسويق نفسك عبر المواقع المخصصة لذلك، سوف تساعدك هذه التجربة على كسب خبرات عملية مفيدة في نفس الوقت الذي تؤمن فيه مصاريفك الخاصة.​

 

إعلان

إعلان

إعلان