بسبب تضليل زبائنها.. تغريم فولكس فاجن 32 مليون دولار في بولندا

06:25 م الأربعاء 15 يناير 2020
بسبب تضليل زبائنها.. تغريم فولكس فاجن 32 مليون دولار في بولندا

فولكس فاجن - أرشيفية

وارسو - (د ب أ):

ذكر مكتب المنافسة وحماية المستهلك في بولندا (يو.أو.كيه.آي.كيه) اليوم الأربعاء أن بولندا غرمت الشركة الفرعية المحلية التابعة لمجموعة "فولكس فاجن" 120.6 مليون زلوتي (31.8 مليون دولار) بسبب تضليل المستهلكين بشأن مستوى الانبعاثات الناجمة عن سياراتها.

وتغطي الغرامة فترة ما بين عامي 2008 و2016 وتتعلق بسيارات "فولكس فاجن" و"أودي" و"سيات" و"سكودا" التي لديها برنامج التحكم في المحرك "إي.إيه 189" إي يو 5".

وتلك البرامج يمكن أن ترصد متى تخضع السيارة لاختبارات وتقلص انبعاثات أكاسيد النتروجين فقط لأغراض الحصول على درجة جيدة.

وقال المكتب إن الانبعاثات في ظروف العالم الحقيقية أعلى بكثير، لكن سيتم استخدام قيم أقل من الاختبارات للتسويق للمستهلكين.

وتابع البيان أن القرار يعاقب أيضا الشركة فيما يتعلق بالقواعد الارشادية، التي بمقتضاها يتم حث تجار السيارات التي تنتجها مجموعة شركات "فولكس فاجن" بعدم الالتفات لأي شكاوي من المستهلكين بشأن انبعاثات السيارات.

ويتعين أن تبلغ شركة "فولكس فاجن" أيضا أي مستهلك اشترى سيارة بمحرك "إي إيه 189" أي يو بشأن القرار.

وتملك الشركة حق الاستئناف ضد قرار المكتب أمام المحكمة.

وتم تغريم شركة "فولكس فاجن" بالفعل بسبب ما يُعرف بفضيحة "ديزل جيت" في عدد من الدول، من بينها الولايات المتحدة وإيطاليا واستراليا.

إعلان

إعلان