• سيارات الركوب المجمعة محليًا تواصل "النزيف" في 2019

    02:37 م الثلاثاء 06 أغسطس 2019
    سيارات الركوب المجمعة محليًا تواصل "النزيف" في 2019

    أرشيفية

    القاهرة - (مصراوي):

    يواصل قطاع سيارات الركوب "الملاكي" المجمعة محليًا أدائه المتراجع خلال العام الجاري، حيث انخفضت مبيعاته في الفترة من أول يناير وحتى آخر يونيو 2019 بنسبة 23% مقارنة بمبيعات نفس الفترة من 2018.

    ويتوافر فى مصر نحو 19 مصنعًا لتجميع وتصنيع السيارات من بينها نيسان موتورز مصر، والعربية الأمريكية للتصنيع AAV، وجى بى أوتو، والأمل لتجميع وتصنيع السيارات، وجنرال موتورز إيجيبت، والبافارية للسيارات، فضلًا عن مصانع للمركبات التجارية أبرزها مجموعة صناعة وسائل النقل MCV.

    ويشهد سوق السيارات المصري في 2019 منافسة شرسة بين قطاعي السيارات المحلية والمستوردة وبخاصة تلك الواردة من دول الاتحاد الأوروي التي تراجعت أسعارها بشكل ملحوظ بعد أن باتت تتمتع بإعفاء جمركي كامل إعمالا لبنود اتفاقية التجارة المشتركة بين مصر ودول الاتحاد.

    وبحسب أحدث البيانات الصادرة عن مجلس معلومات سوق السيارات "أميك" فقد بلغ إجمالي مبيعات السيارات المحلية خلال الفترة المذكورة 18.894 وحدة مقارنة بـ24.463 وحدة في 2018.

    يأتي ذلك في الوقت الذي تشير فيه بيانات "أميك" إلى تطور مبيعات قطاع السيارات الملاكي المستوردة خلال نفس الفترة من العام بنسبة 1.2% بواقع 32.417 وحدة.

    وتوقع خالد حسني، المتحدث الرسمي باسم مجلس معلومات سوق السيارات "أميك" زيادة المبيعات في النصف الثاني من 2019، مؤكدًا أنها ستعوض التراجع الذي حدث خلال النصف الأول، وبذلك يصبح إجمالي المبيعات السنوية ضمن معدلاتها الطبيعية.

    وقال حسني، إن قطاع سيارات الركوب بشقيه المستورد والمحلي كان الأكثر تراجعًا في الفترة المذكورة بنسبة 11% على أساس سنوي، إذ توقفت مبيعاته عند 51 ألفًا و311 وحدة مقارنة بـ57 ألفًا و430 وحدة في 2018.

    ويرجع السبب في انخفاض مبيعات سيارات الركوب "الملاكي" وفقًا لخبراء إلى عزوف قطاع من المستهلكين عن الشراء على خلفية تباين الأسعار خلال الأشهر الأولى من العام بعد تطبيق الشريحة الأخيرة من التخفيضات الجمركية على واردات دول الاتحاد الأوروبي.

    يشار إلى أن المبيعات الإجمالية لسوق السيارات المصري "ركوب وشاحنات تجارية وحافلات ركاب" بلغت في النصف الأول من العام الجاري 74 ألفًا و84 وحدة بمعدل انحسار بلغ 6.8%، ذلك مقارنة بمبيعات العام الماضي التي ناهزت 79 ألفًا و474 وحدة.

    إعلان

    إعلان

    إعلان