"كنت معمي".. أول تعليق من عادل مجدي كامل بعد أزمته الصحية

10:28 م الجمعة 23 أكتوبر 2020

كتب - هاني صابر:

حرص عادل نجل الفنان مجدي كامل والفنانة مها أحمد، على طمأنة الجميع على حالته الصحية بعد إعلانه عن مروره بأزمة نفسية سيئة، ومعاناته مع المرض الذي لا يعلم سببه، معلنًا عودته لحياته الطبيعية وممارسة التمارين الرياضية مرة أخرى.
وكتب نجل مجدي كامل، عبر حسابه على إنستجرام: "الحمد الله دائماً وأبداً على كل شئ.. بعد تعب فترة كبيرة وبعد أوحش إحساس حسيته في حياتي وبعد أصعب فترة عدت عليا في حياتي وعمري مقدر أنساها علشان الفترة دي خلتني أتعلم حاجات كتيرة جداً وخلتني أعرف مين اللي يستاهل أديلوا عيني ومين اللي مكنش ينفع يبقى موجود في حياتي أصلاً ".

وتابع: "الحمد الله إن ده حصل علشان ربنا يخليني أكتشف حاجات كتير .. كنت معمي عنها والحمد الله على النعمة الكبيرة وهي نعمة الناس اللي بتحبك وبتدعيلك من قلبها، أنا بجد مبسوط أوي من الناس اللي كانت بتكلمني كل شوية، ومن الناس اللي كانت بتبعتلي ومن الناس اللي كانت بتدعيلي وهما أصلاً في ناس كتيرة جداً منهم ميعرفنيش، أنا بجد مش عارف أشكركم إزاي ولا عارف أقول كلام يوصف قد إيه انتوا ناس طيبة وجدعة وناس قلوبها صافية وبتتمنى الخير لغيرهم ألف ألف شكر لكل الناس اللي كلمتني وكانت قلقانة عليا".

وأضاف: "أنا الحمد لله بقيت تمام ورجعت أحسن من الأول وطلعت من اللي أنا كنت فيه، ومن النهاردة إن شاء الله هنزل التمرين وهرجع أتمرن تاني وأعيش حياتي زي الأول والحمد لله على الدرس اللي أنا اتعلمته في الفترة دي وإن شاء الله اللي جاي يكون أحسن، ويكون كله إيجابيات ويكون كله نجاح وفرح وسعادة، أحب أشكر كل الناس تاني، انتوا على راسي من فوق والله وأنا دلوقتي عرفت وبقيت متأكد إن ساعات الغريب عنك بيكون أحسن مليون مرة من أقرب الناس ليك، علشان اكتشفت إن الغريب بيفضل زعلان عليك، لكن القريب بيزعل عليك شوية وبينسى..المهم مش عايز أطول عليكوا .. أنا الحمد لله بقيت زي الفل ومن النهاردة حياة مختلفة تماماً عن اللي فاتت وحياة أحسن بإذن الله".
كان عادل مجدي كامل، كشف في منشور له عبر حسابه بـ"إنستجرام"، عن مروره بفترة صعبة وإنه يشعر بتعب غير عادي، ولا يعرف ما أصابه حتى الأطباء لا يعرفون ما به، موضحا أنه أخذ أدوية كثيرة وحقن لكن حالته لا تتحسن، قائلًا: "أنا بكتب الكلام ده وأنا إيدي بتترعش وفعلا تعبان ومش قادر، ومش عارف أنا عندي إيه، ومش عارف أتكلم مع حد علشان مش عايز أخلي حد يشيل همي، بس أنا هكتب الكلام اللي عايز أكتبه ده علشان أنا مش عارف اللي جاي إيه ولا هيحصل إيه، أنا حياتي بايظة بقالها 4 شهور من يوم ١٥-٦ لحد النهاردة ١٥-١٠".

وتابع "الأربعة شهور دول أوحش أربع شهور عدوا عليا في حياتي، من يوم ما جيت الدنيا علشان حصلي فيهم حاجات وجعتني وتعبتني وأثرت على نفسيتي، أولهم كان أول حب في حياتي عاش لمدة سنة ونص وكان نهايته يوم ١٥-٦، بعدها كان وفاة حفناوي صاحبي وأخويا يمكن مكناش قريبين من بعض بس مجرد مبنتكلم مع بعض أو بنشوف بعض بيبقى أكننا نعرف بعض من الحضانة، وكان في ذكريات حلوة أووي لينا مع بعض".

وأضاف عادل "بعدها البيت بتاعنا لما غرق كله ولحد دلوقتي منعرفش غرق إزاي ولا إيه اللي حصل، بس الحمد لله على كل شيء ولحد دلوقتي البيت لسه بايظ، وآخرها بقى وده لسه من ٣ أيام إني تعبت جدا فجأة، وتعبت تعب مش عادي ومش عارف أنا عندي إيه ولا الدكاترة عارفين أنا عندي إيه، خدت جميع الأدوية وخدت حقن وبنام كويس وباكل كويس وبعمل كل حاجة وبرضه مفيش أي تحسن، أنا بكتب الكلام ده دلوقتي وأنا مش حابب كده خالص ولا كنت عايز أعمل كده بس عملت كده وكتبت كده وهنزله علشان أنا بجد خايف من اللي جاي ومش عارف إيه اللي ممكن يحصل".

استكمل عادل في منشوره المطول "لو حصل حاجة أكون كتبت كل اللي جوايا وأكون ارتحت إني عملت كده، وعلشان برضه تكونوا عارفين إن الضحك والهزار والخروج والإستوريز مش دي الحياة الحقيقية، الحياة الحقيقية هي اللي أنا حكيتها دلوقتي، محدش يعرف ؟أنت حياتك عاملة إزاي ولا إيه اللي بيحصل فيها ولا جواك إيه كله، شايفك في صور وفيديوهات مش حقيقية، المهم ربنا يستر في اللي جاي ويعدي على خير إن شاء الله علشان المرة دي أنا بجد حسيت بالموت، فلو عدت على خير حياة الواحد هتتغير تماماً في كل حاجة حتى في الصور والفيديوهات، آسف إني طولت عليكوا، يا رب أنت الشافي المعافي".

View this post on Instagram

A post shared by adelmagdiikamel (@adelmagdiikamel) on

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 116724

    عدد المصابين

  • 102949

    عدد المتعافين

  • 6694

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 64725137

    عدد المصابين

  • 44808528

    عدد المتعافين

  • 1496711

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

  • خدمة الاشعارات

    تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي