صور| لماذا انهارت سهير رمزي وفقدت الوعي في جنازة محمود ياسين؟

09:23 م الخميس 15 أكتوبر 2020

كتبت- ياسمين الشرقاوي:

تصوير- فريد قطب:

حرصت الفنانة سهير رمزي، على المشاركة في تشييع جثمان الفنان الكبير محمود ياسين، اليوم الخميس.

وفقدت "سهير"، الوعي لحظة دفن الفنان محمود ياسين، والتف حولها الحضور لمحاولة إسعافها بعد دخولها في حالة انهيار.

وتعاونت سهير رمزي مع محمود ياسين في عدد من الأفلام، أبرزها: "الطائرة المفقودة، المحاكمة، امرأة للحب، عصر الحب، أين المفر".

وشيعت ظهر اليوم الخميس، جنازة الراحل محمود ياسين، من مسجد الشرطة بمدينة الشيخ زايد، وتم دفنه بمقابر الأسرة بطريق الفيوم.

ومن المقرر أن تستقبل الأسرة العزاء في ساحة كمبوند رويال سيتي بالشيخ زايد غدًا الجمعة بعد صلاة المغرب.

ورحل عن عالمنا في الساعات الأولى من صباح أمس، الفنان الكبير محمود ياسين عن عمر يناهز 79 عامًا، بعد أن أثرى الحياة الفنية بمئات الأعمال السينمائية والدرامية المهمة.

الفنان محمود ياسين من مواليد مدينة بورسعيد عام 1941، ويعتبر من أهم فناني السينما المصرية، ومن أبرز أعماله "اذكريني"، "أفواه وأرانب"، "الرصاصة لا تزال في جيبي"، "أنف وثلاث عيون"، "مولد يا دنيا"، "الوعد"، "الجزيرة"، "التعويذة"، "أغنية على الممر".

كورونا.. لحظة بلحظة

كورونا فى مصر

  • 113742

    عدد المصابين

  • 102103

    عدد المتعافين

  • 6573

    عدد الوفيات

كورونا فى العالم

  • 58928190

    عدد المصابين

  • 40723134

    عدد المتعافين

  • 1392567

    عدد الوفيات

إعلان

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي