إعلان

كوثر بن هنية: "بنات ألفة" يُعرض لأول مرة عربيا عبر "البحر الأحمر السينمائي".. وأشعر بالتوتر

12:07 ص الثلاثاء 05 ديسمبر 2023

جدة- منى الموجي:
قدم مدير البرنامج السينمائي العربي والكلاسيكي لمهرجان البحر الأحمر السينمائي أنطوان خليفة، عرض فيلم "بنات ألفة" لحضور الدورة الثالثة في القاعة الكبرى بفندق ريتز كارلتون.
وقال أنطوان قبل عرض الفيلم "السينما التونسية لها مكانة في هذا المهرجان منذ بدايته وفخور أن أقدم فيلم (بنات ألفة)، كنت قد تابعت مسيرة كوثر بن هنية منذ بدايتها وسحرت بأفلامها الوثائقية وأفلامها الروائية الطويلة أعطت مساحة مغايرة، وسعادتنا كانت كبيرة عندما تم اختيار بنات ألفة في مهرجان كان السينمائي، وسعادتنا أكبر بعرضه لأول مرة في المملكة العربية السعودية الليلة".

وقام أنطوان بتقديم المخرجة كوثر بن هنية والتي صعدت على المسرح لتحيي الحضور، كما طلب من المشاركات في العمل الصعود، وبينهم: ألفة، وتيسير، وآية، ونور مراد، وإشراق مطر، ومجد مستورة
ومن جانبها، قالت كوثر بن هنية "سعيدة بتواجدي، وشكرا صندوق البحر الأحمر شكرا art على دعمكم، وسعيدة بتواجدي مع النساء الرائعات المشاركات".
وتابعت "متوترة شوية لأنه أول عرض عربي أحضر فيه وأتمنى يعجبكم والفيلم يمثل تونس في مشاركات الأوسكار".
وأقيم الاثنين ٤ ديسمبر العرض الأول للفيلم الوثائقي الروائي بنات ألفة المشارك ضمن قسم روائع عربية بالدورة الثالثة من مهرجان البحر الأحمر السينمائي، والمنعقدة في الفترة من 30 نوفمبر حتى 9 ديسمبر. وحضر عرض الفيلم مخرجة الفيلم كوثر بن هنية والممثلين نور فروي وإشراق مطر ومجد مستورة بالإضافة إلى ألفة وبناتها آية الشيخاوي وتيسير الشيخاوي.

وحقق الفيلم التونسي بنات ألفة مؤخراً إنجازا عالميا جديدا يواصل به سلسلة نجاحاته العالمية حيث استطاع الفوز بجائزة أفضل فيلم وثائقي في حفل جوائز جوثام وهي واحدة من أكبر الجوائز العالمية التي تكرم السينما المستقلة.

ويقام العرض الثاني للفيلم بمهرجان البحر الأحمر يوم الخميس ٧ ديسمبر، في صالة فوكس 7 - ريد سي مول.
يذكر أن فيلم بنات ألفة للمخرجة كوثر بن هنية، هو ترشيح تونس الرسمي لجوائز الأوسكار وقد لقى عرضه العالمي الأول في مهرجان كان السينمائي ضمن المسابقة الرسمية استقبالا حافلا حيث فاز بجائزة العين الذهبية للأفلام الوثائقية. بنات ألفة يعد التعاون الثاني بين كوثر وفيلم كلينك المستقلة للتوزيع بعد الفيلم المرشح للأوسكار ال ٩٣ الرجل الذي باع ظهره.

بنات ألفة مستوحى من قصة حقيقية لسيدة تونسية اسمها ألفة لديها ٤ بنات، تعاني من الفقر وتشهد وقوع بناتها في مستنقع الإرهاب والتطرف فتحاول مساعدتهن بعدما انتهى بهن المطاف في السجن بسبب هروبهن إلى ليبيا وانضمامهن إلى تنظيم داعش الإرهابي. شارك في بطولته الفنانة هند صبري والتي قدمت دور ألفة، بمشاركة نور فروي وإشراق مطر ومجد مستورة، كما شاركت كوثر بن هنية في كتابة السيناريو وتولت عملية المونتاج بنفسها والفيلم من إنتاج تونسي فرنسي ألماني سعودي مشترك من خلال TANIT FILMS, CINETELEFILMS, TWENTY TWENTY VISION, RED SEA FILM FESTIVAL Foundation, ZDF/ARTE, JOUR2FÊTEومن توزيع فيلم كلينك المستقلة للتوزيع في العالم العربي و-The Party Film Sales حول العالم.

فيديو قد يعجبك: