• الصين وايران تتفقان على تجديد مفاعل "آراك" النووي

    04:07 م الأحد 23 أبريل 2017
    الصين وايران تتفقان على تجديد مفاعل "آراك" النووي

    ارشيفية

    بكين - (أ ش أ):

    وقعت الصين وإيران أول عقد تجاري لإعادة تصميم وتجديد مفاعل آراك لإنتاج المياه الثقيلة في فيينا، الأحد، فى خطوة هامة نحو تطوير المفاعل للاستفادة منه فى توليد الطاقة، وفقا لوكالة شينخوا الصينية الرسمية.

    ويعد إعادة تصميم المفاعل جانبًا أساسيًا لخطة العمل الشاملة بشأن برنامج إيران النووي التى وافقت طهران بموجبها على إعادة تصميم المفاعل لتقليل انتاجها من البلوتونيوم للحد الأدنى وتجنب انتاج بلوتونيوم يستخدم في إنتاج الأسلحة، وهى الخطة التى تم التوصل إليها في فيينا في يوليو 2015 بين إيران ومجموعة "الخمسة زائد واحد" التي تضم بريطانيا والصين وفرنسا وروسيا والولايات المتحدة وألمانيا.

    وفى تصريح لسفير إيران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية رضا نجفي نقلته شينخوا قال إن العقد خطوة هامة وإن التعاون بين إيران والصين في هذا الصدد جيد للغاية. كما أن المشروع مثال للتعاون على الدول الأخرى التعلم منه.

    كانت الصين أكدت، الخميس الماضى، تقارير إعلامية حول التوقيع علي العقد رسميا بين الجانبين الصينى والإيرانى في فيينا اليوم.

    ووصف المتحدث بإسم وزارة الخارجية الصينية لو كانغ توقيع العقد بأنه بداية هامة لتحويل مفاعل آراك النووى ليصبح قادرا على تنفيذ مهامه الجديده فى توليد الطاقة، مؤكدا حرص الجانب الصيني على مواصلة العمل مع جميع الأطراف لتنفيذ الاتفاق الشامل بشأن البرنامج النووى الايرانى وتحقيق التوافق الذي توصلت إليه جميع الأطراف منذ عامين.

    وقال "لو" إن دول "الخمسة زائد واحد" وإيران سيعقدون اجتماعا جديدا للجنة المشتركة المعنية بالاتفاق الشامل في فيينا، اليوم الأحد، فى نفس يوم توقيع العقد الخاص بالمفاعل.

    وأعرب عن أمله فى أن تتحلي جميع الأطراف المعنية بالإرادة السياسية لمعالجة أي خلافات على نحو ملائم، مطالبا الجميع بأن يحافظوا معا على تنفيذ الاتفاق الشامل من أجل الإسهام بصورة إيجابية في تعزيز جهود عدم الانتشار النووي وتحقيق السلام والاستقرار في الشرق الأوسط.

    هذا المحتوى من

    إعلان

    إعلان

    إعلان