إعلان

#بث_الأزهر_مصراوي.. هل تطيع المرأة زوجها لو طالبها بخلع النقاب؟

02:46 م الأربعاء 01 ديسمبر 2021
#بث_الأزهر_مصراوي.. هل تطيع المرأة زوجها لو طالبها بخلع النقاب؟

الشيخ محمد العليمي

كتب- محمد قادوس:

في إحدى حلقات البث المباشر لموقع مصراوي، بالتعاون مع مركز الأزهر العالمي للرصد والإفتاء الإلكتروني، تلقى فضيلة الشيخ محمد العليمي، عضو لجنة الفتاوى الإلكترونية، سؤالاً من أحد متابعي البث المباشر يقول: ما حكم مطالبة الرجل لزوجته بخلع النقاب؟.

في رده، أجاب العليمي قائلًا إن المسائل الزوجية ينبغي أن تدار على طاولة النقاش في البيت، ولا سيما هذه المسائل الخلافية بين الفقهاء.

وأضاف عضو الأزهر للفتوى عبر فيديو بثه مصراوي عبر صفحته الرسمية على فيسبوك، أنه توجد وجهات نظر مختلفة بين الرجل وزوجته في خلع النقاب أو لبسه، فهذا يكون في حد المباح وفي الحد الذي يقبل النقاش بين الزوج وزوجته للوصول إلى النتيجة التي يتفقان عليها ويتراضيان حولها.

وتابع العليمي: فأما عن الحكم الشرعي في هذا الأمر، فالأصل عندنا أن النقاب أمر مباح شرعًا للمرأة أن تلبسه أو أن تخلعه، مؤكدًا أنه شأنه كسائر الملبوسات التي تلبسها المرأة أو التي تخلعها، فلها الحرية في اللبس ولها الحرية في الخلع.

وأشار عضو الأزهر للفتوى إلى أن هذه الزوجة هي امرأة فقيهة وعلى قدر من العلم الشرعي والتأصيل العلمي وقد وصل بها الحال الى أن هذا النقاب في رأيها حقها وواجب أو ترجح لديها القول بوجوب النقاب، ففي هذه الحالة الوحيدة يمكن للمرأة ان تتحاور مع الزوج بأسلوب طيب ولها ان تأخذ بما وصل إليه وبما ترجح إليها بعد أن تحاول أن تبرر للزوج وأن توضح له رأيها.

ونصح العليمي الزوجين بأن هذه المشكلة أيسر من أن تعرض في سؤال، قائلًا: عليكما أن تتحدثا سويا لكي تصلا إلى نتيجة مرضية لكليكما ولا شيء في ذلك.

أرخص بناطيل جينز رجالي في مصر تبدأ من 100 جنيه

تعرف عليها
محتوي مدفوع

إعلان

إعلان

El Market