• 4 أهداف في 4 مواسم .. هل يبحث إيفونا عن "قبلة الحياة" فى الأهلي؟ (انفوجرافيك)

    12:54 م السبت 27 أبريل 2019
    4 أهداف في 4 مواسم .. هل يبحث إيفونا عن "قبلة الحياة" فى الأهلي؟ (انفوجرافيك)

    ماليك إيفونا

    كتب - محمد يسري مرشد:

    توقفت حياة الجابوني "ماليك إيفونا" الكروية بعد أن ترك مصر واضعاً نفسه ضمن قائمة أبرز المهاجمين الأجانب الذين أتوا إلى مصر ورحل برقم قياسي كأغلى لاعب أجنبي يعاد بيعه للخارج.

    وعرض إيفونا، اليوم السبت، العودة إلى الأهلي مرة أخرى مرحباً بالانتقال للنادي الأحمر فى حالة تلقيه عرضاً مناسباً.

    إيفونا خاض مع الأهلي 23 مباراة فى بطولة الدوري الممتاز وسجل 12 هدفا وصنع 4 آخرين وأسهم فى تتويج فريقه باللقب مقدماً مع رمضان صبحي ثنائياً ذهبيا رحل بمبالغ فلكية سجلت الأغلى إلى الخارج.

    المهاجم الجابوني الذى يبلغ من العمر 26 عاماً لعب مع الأهلي 23 مباراة فى الدوري، 18 مباراو كأساسي و5 كبديل، سجل فيهم 12 هدفًا،9 بالقدم اليمني و2 بالقدم اليسري وهدف بالرأس.

    وعلى صعيد التمركز فقد سجل إيفونا 11 هدفا من داخل منقطة جزاء الخصوم وهدف من خارج المنطقة خلال 1492 دقيقة لعب.

    وخفت إيفونا بعد الرحيل عن الأهلي بصورة لافتة للنظر، حيث إنه لم يسجل سوى 4 أهداف فقط فى 4 مواسم مع 4 أندية مختلفة وهو ربع ما سجله فى موسم واحد مع الأهلي.

    وانتقل إيفونا إلى نادي "تيانجين تيدا" الصيني في موسم 2015- 2016 وشارك في 10 مباريات مع النادي الصيني، أحرز خلالها 3 أهداف.

    ولعب إيفونا مع "تيانجين تيدا" 3 مباريات أساسيا و7 كبديل بإجمالي 344 دقيقة لعب دون أن يصنع أى هدف.

    وقرر الفريق الصيني مشاركة إيفونا مع الفريق الثاني للنادي في فبراير من عام 2017، ولكنه لم يشارك في أي مباراة، إلى أن انتقل إلى فريق قونيا سبور التركي على سبيل الإعارة في الانتقالات الصيفية لعام 2017.

    ولعب النجم الجابوني 17 مباراة مع النادي التركي في جميع البطولات سجل خلالهم هدفاً وحيداً في بطولة الكأس أمام سيفاسبور ولم يصنع.

    وعاد إيفونا لناديه الصيني، بعد انتهاء فترة إعارته لقونيا سبور، ولم يشارك في أي مباراة إلى أن انتقل إلى فريق "سانتا كلارا" البرتغالي في صفقة انتقال حر في يناير عام 2019.

    ولعب نجم الأهلي السابق في 5 مباريات فقط مع الفريق البرتغالي لم يسجل فيها، وكانت آخر مبارياته في مارس الماضي أمام سبورتنج لشبونة بالدوري البرتغالي، وجلس على مقاعد البدلاء في المباراة. الأخيرة لفريقه أمام بورتو.

    ergergerergre

    إعلان

    إعلان

    إعلان