في بيان رسمي.. ريفر بليت يرفض خوض السوبر كلاسيكو في مدريد

06:15 م السبت 01 ديسمبر 2018
في بيان رسمي.. ريفر بليت يرفض خوض السوبر كلاسيكو في مدريد

كتب ـ مصطفى الجريتلي:

أصدر نادي ريفر بليت الأرجنتيني بيانًا عبر موقعه الإلكتروني الرسمي أكد خلاله رفضه خوض مواجهة نهائي كوبا ليبرتادوراس أمام بوكا جونيورز على ملعب سانتياجو برنابيو بالعاصمة الإسبانية مدريد.

وأعلن اتحاد أمريكا الجنوبية لكرة القدم "كونميبول" يوم الخميس الماضي عن إقامة مواجهة إياب نهائي كوبا ليبرتادوراس على ملعب محايد، واختار سانتياجو برنابيو ملعب فريق ريال مدريد الإسباني لاحتضان المواجهة بعد عدة عروض من دول مختلفة.

وأقيمت مواجهة الذهاب بين بوكا جونيورز وريفر بليت الأرجنتينيين في نهائي البطولة القارية يوم الحادي عشر من نوفمبر الماضي، بعدما تأجلت لأربع وعشرين ساعة لأسباب مناخية، وانتهت بتعادل الفريقين بهدفين لكل منهما.

وتقضي لوائح كوبا ليبرتادوراس بعدم اللجوء إلى قاعدة أفضلية الأهداف خارج الأرض عند التعادل بمجموع المباراتين في المواجهة النهائية، وهو ما جعل مواجهة إياب النهائي حاسمة بشكل مستقل عن نظيرتها في الذهاب.

وتعرضت حافلة فريق بوكا جونيورز لاعتداءات من قبل جماهير ريفر بليت قبل دخول ملعب "مونيمينتال" لخوض مواجهة الإياب في الرابع والعشرين من شهر نومفبر الماضي، وتعرض عدد من لاعبي الفريق للإصابة، وهو ما تسبب في تأجيل المواجهة، قبل قرار إقامتها خارج الأرجنتين.

وقال ريفر بليت في بيانه أن أحداث العنف كانت خارج الملعب، وهو ما يجعل مسؤولية التقصير الأمني تعود إلى سلطات العاصمة الأرجنتينية وليس النادي، مما يجعل معاقبته بعد اللعب على ملعبه أمرًا غير مقبول.

وأضاف بيان النادي الأرجنتيني أن أكثر من 66 ألف متفرج تواجدوا لما يقرب من ثمان ساعات يوم المباراة وعادوا مجددًا عقب تأجيلها لأربع وعشرين ساعة، قبل أن تتأجل مرة أخرى، وسيتسبب قرار نقل المواجهة في حرمانهم من حقهم دون مبرر، بالإضافة إلى التكاليف الباهظة للسفر إلى المكان الذي تم اختياره.

واختتم النادي الأرجنتيني بيانه بالتشديد على أنه من غير المنطقي ألا تتمكن السلطات الأرجنتينية من إقامة المباراة، بسبب مجموعة من المخربين، في الوقت الذي تستضيف فيه الأرجنتين قمة العشرين.

إعلان

إعلان

إعلان