• بالصور: مراجعة هاتف شاومي ريدمي نوت 7.. ملك الفئة المتوسطة

    02:54 م الثلاثاء 09 أبريل 2019

    (مصراوي)

    يبدو أن شركة شاومي، تسعى لاحتكار السوقين المصري والعالمي، في مبيعات الهواتف المتوسطة، وفي هذا الإطار طرحت الشركة مؤخرا هاتفها الجديد ريدمي نوت 7، بسعر يقل كثيرا عن الهواتف المماثلة من شركات أخرى.

    ويستعرض مصراوي في هذا التقرير، مراجعة وافية لهذا الهاتف الذي تراهن عليه شاومي في السوق المصري.

    التصميم

    يأتي الهاتف، بتصميم جمالي غير مألوف في هذه الفئة السعرية، بتصميم زجاجي بالكامل، فظهر الجهاز مغطى بطبقة حماية من زجاج كورنينج جوريلا 5، مماثلة لنفس الطبقة التي تغطي الشاشة الأمامية. والطبقة الخلفية الزجاجية تأتي مع تدرجات لونية لامعة.

    يحتوي الجهاز على نوتش صغير على شكل قطرة المطر بالشاشة، لتوفير مساحة أكبر.

    شاشة العرض

    يمتلك الهاتف شاشة IPS مقاسها 6.3 بوصة بدقة 2340x 1080 وبحجم بيكسل 409، الشاشة مغلفة بطبقة حماية مقاومة للخدوش من كورنينج جلاس 5. وتقدم الشاشة تجربة متميزة في السطوع ونقاء الألوان وجودة الصورة، وعرض الفيديو بدقة " FULL HD" بلس.

    الكاميرا

    تعد الكاميرات في ريدمي نوت 7، من أهم نقاط القوة، فالكاميرا الخلفية مزدوجة تحتوي على مستشعر أساسي من سامسونج بدقة 48 ميجابكسل مع فتحة عدسة f / 1.8 وحجم بيكسل 0.8 ميكرون. والكاميرا الثانية بها مستشعر ثانوي للعمق بدقة 5 ميجابكسل مع فلاش LED ثنائي اللون. وبالتجربة، فإن الهاتف يقدم تجربة مثيرة في التصوير النهاري تكشف التفاصيل بدقة شديدة.

    تتميز الكاميرا الخلفية بالقدرة على التقاط صورة عالية الوضوح بدقة 48 ميجابيكسل أو دمج كل 4 بكسلات في بكسل واحد لالتقاط صورة عالية الدقة والتفاصيل بدقة 12 ميجابكسل في شروط الإضاءة المنخفضة، كما تدعم جميع الكاميرات ميزات HDR المتقدمة.

    والأمر نفسه في كاميرا السيلفي التي تأتي بدقة 13 ميجابكسل مع فتحة عدسة f / 2.0 ، مع خواص الضبط التلقائي للصورة، والتجميل ودعم الذكاء الصناعي لاختيار المشهد والعزل أو البورتريه.

    المعالج والذاكرة

    الهاتف مزود بأقوى معالج في هذه الفئة السعرية وهو كوالكوم سنابدراجون 660 ثماني النواة (4x2.2 GHz Kryo 260 & 4x1.8 GHz Kryo 260) مع معالج جرافيك من طراز أدرينو 512.

    يوفر المعالج القوي تجربة عالية الجودة في التعامل مع مختلف التطبيقات، لذلك يكون التنقل سريعا جدا، وعند تجريب الألعاب الثقيلة مثل فورتنايت وpubg، لم تكن هناك أي مشكلة أو "تهنيج".

    المزايا الجديدة

    إضافة إلى الكاميرا ومميزاتها، والظهر الزجاجي، للمرة الأولى في هذه الفئة السعرية يحتوي الهاتف على مدخل type c، بدلا عن المدخل التقليدي، إضافة إلى خاصية بصمة الوجه التي تتوافر فقط في الهواتف الرائدة.

    كما يدعم الهاتف خاصية الشحن السريع لكنك ستحتاج إلى شراء شاحن بهذه الخاصية.

    وتتمسك شاومي بوجود منفذ أشعة تحت حمراء IR، الذي يستخدم في تطبيق الريموت للتحكم في الأجهزة المنزلية مثل التليفزيون والتكييف. ويمكن القول أيضا أن مستشعر بصمة الأصبع يعد الأسرع استجابة في هذه الفئة. كما أن الهاتف مزود بجميع المستشعرات والحساسات الأخرى كالبصمة والجيروسكوب والتسارع.

    وكالعادة فإن شاومي تحتفظ بميزة البطارية الكبيرة بسعة 4000 مللي أمبير، التي تمنحك يوما كاملا من العمل الشاق دون مشكلات.

    العيوب

    يصعب الحديث عن عيوب في هذه الفئة السعرية، ما دمت تبحث عن أفضل قيمة مقابل أقل سعر، ولا تزيد هذه العيوب على بروز الكاميرا الخلفية لكنها لن تكون مؤثرة مع وجود الغطاء الخلفي. كما يحتاج نظام التشغيل إلى تحديث يسمح بالتصوير بجودة 4K، خاصة أن معالج سنابدراجون 660 يسمح بذلك. الأمر الأخير هو وزن الجهاز الذي يبلغ 186 جراما.

    الأسعار

    إحدى نقاط القوة في شاومي، إذ يأتي الهاتف في 3 شرائح سعرية حسب الرام والذاكرة الداخلية:

    32/3 جيجابايت بسعر 2999 جنيها

    64/4 جيجابايت بسعر 3777 جنيها

    64/6 جيجابايت بسعر 4222 جنيها

    إعلان

    إعلان

    إعلان