Masrawy logo white

الحملات الترويجية والجولات الخارجية.. سلاح مصر للفوز برئاسة "اليونسكو"

07:17 م الخميس 06 أكتوبر 2016
الحملات الترويجية والجولات الخارجية.. سلاح مصر للفوز برئاسة "اليونسكو"

اليونسكو

كتبت نسمة فرج:

في يوليو الماضي، من حديقة المتحف المصري بالتحرير ، أعلن المهندس شريف إسماعيل، رئيس مجلس الوزراء، ترشيح الوزيرة مشيرة خطاب، لمنصب مدير عام منظمة اليونسكو، وهو المنصب الذي تحاول مصر الحصول عليه مجددًا بعد محاولة سابقة لم يكتب لها النجاح لوزير الثقافة الأسبق فاروق حسني في 2009.

الحملة الترويجية

اتجهت الدكتورة مشيرة خطاب المرشحة إفريقيًا لمنصب مدير منظمة اليونسكو، إلى العاصمة الفرنسية باريس، لترويج لحملتها الانتخابية لشرح برنامجها، وتأكيد احقيتها للحصول على هذا المنصب.

وقال السفير نهاد اللطيف، مدير الحملة الانتخابية ، إن مشيرة خطاب قامت على مدار الأسابيع الماضية بجولة خارجية شملت عدة محطات وشهدت نشاطًا مكثفًا في التواصل مع الدول المختلفة والترويج للترشيح المصري، حيث التقت خطابًا في مطلع جولتها على هامش قمة حركة عدم الانحياز في فنزويلا مع العديد من الوزراء، وكبار المسئولين من الدول الأعضاء بالمجلس التنفيذي لليونسكو، كما التقت خطابًا على هامش الشق رفيع المستوى من الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، مع عدد أخر من الوزراء وكبار المسئولين لذات الغرض.

وذكرت "نهاد اللطيف"، أن المرشحة المصرية قامت بزيارة العاصمة الأمريكية واشنطن، حيث التقت بعدد من كبار المسؤولين بالإدارة الأمريكية، وكذلك مجموعة من الشخصيات القريبة من دوائر صنع القرار سواء بالحزبين الجمهوري والديمقراطي أو بمراكز الأبحاث المتخصصة، بما في ذلك تلك المعنية بالتعليم والثقافة والتراث الإنساني والطبيعي.

الحشد السياسي

و خلال حفل إعلان ترشح مشيرة خطاب، لمدير عام منظمة اليونسكو، قال رئيس الوزراء، إن قرار ترشيح خطاب جاء بعد استطلاع رأي العديد من الدول التي وصفها بالصديقة وذات الثقل داخل منظمة اليونسكو.

وأضاف أن ردود الفعل جاءت "إيجابية للغاية في ضوء التاريخ الدبلوماسي والميداني الحافل للمرشحة المصرية واتساق خبراتها مع مجالات عمل منظمة اليونسكو".

كما حظيت "مشيرة"، على دعم وموافقة العديد من الهيئات والشخصيات البارزة على رأسهم حصول مصر على موافقة أفريقيا خلال مؤتمر القمة الافريقية بعاصمة رونداو بهذا فهى مرشحة القارة الإفريقية .

وقال الكاتب جابر عصفور، وزير الثقافة الأسبق وعضو المجلس الاستشاري لحملة الانتخابية لمرشحة مصر لمنصب مدير عام لليونسكو، إن المجلس قادر على حشد السياسي لها، وبالفعل الحشد بأنها هي مرشحة إفريقيا.

تأكيد لمكانة مصر

يشير جابر عصفور، إلى أن ترشيح الدكتورة مشيرة خطاب، لمنصب مدير عام منظمة اليونسكو هو تأكيد لمكانة مصر الثقافية الدولية، وخاصة أن مصر لديها دور مؤسس في منظمة اليونسكو وتاريخ كبير من العلاقات، بالإضافة إلى تاكيد دورها الدولي وهذا سوف ينعكس على الرجل الشارع بشكل غير مباشر، وخاصة أنه لم يفز مرشح عربى بالمنصب، حيث أن الفكر السائد والمعارض لفوز مرشح عربي لهذا المنصب من قبل الغرب، أنه لم ينجح أي مرشح عربي لتولي مدير عام اليونسكو منذ تأسيسها عام 1945، لهذا لابد من اتفاق عربي على مراشح واحد فقط للحصول علي فرصة أكبر للفوز.

وكان فاروق حسني الذي شغل منصب وزير الثقافة لسنوات طويلة في عهد الرئيس السابق حسني مبارك الذي أطيح به في ثورة 25 يناير هو مرشح مصر في عام 2009 ، لكن خسر أمام البلغارية إيرينا جيرجويفا بوكوفا بعد منافسة قوية في جولة التصويت الخامسة الحاسمة من التصويت.

كورونا.. لحظة بلحظة

أخبار الكورونا
44

إصابات اليوم

5

وفيات اليوم

666

متعافون اليوم

283906

إجمالي الإصابات

16470

إجمالي الوفيات

226535

إجمالي المتعافين

إعلان

Masrawy Logo loader

إعلان

خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع مصراوي