• مفاجأة في واقعة فتاة الموتوسيكل.. أقوال المتهم أمام النيابة بالإسكندرية - فيديو

    04:51 م الأربعاء 26 يونيو 2019

    الإسكندرية- محمد عامر:

    "أصدقائي وبَخوني لعدم تتبعي مستقلي الموتوسيكل وإيقافهم بالقوة فاختلقت قصة اعتراضي لهم والقبض عليهم".. هكذا قال الشاب المتهم في الواقعة التي عرفت على السوشيال ميديا بـ"فتاة الموتوسيكل" في اعترافاته أمام النيابة العامة بالإسكندرية.

    "فتاة مخدرة"

    تعود بداية الواقعة، عندما نشر "محمد.س" طالب بكلية السياحة والفنادق جامعة الإسكندرية، مقطع فيديو وصورا عبر صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك تظهر وجود فتاة تبدو مخدرة بين شابين على موتوسيكل ما جعله يشتبه في اختطافها.

    ووفقا لرواية "محمد" التي أثارت ضجة في الشارع السكندري، قال إنه فوجئ بالشابين والفتاة على الموتوسيكل أثناء سيره بشارع قناة السويس، متابعا أنه طاردهم وقطع الطريق عليهم بالسيارة وأخطر أمين الشرطة الذي ألقى القبض عليهم.

    بطولة لم تكتمل

    وامتدت حالة الجدل حول الواقعة إلى محافظة الشرقية، بعدما نشر البعض صورا لطالبة ثانوية عامة متغيبة تدعى "ر.ال" من مدينة الزقازيق قالوا إنها هي ذات الفتاة الموجودة في واقعة "الموتوسيكل" بالإسكندرية، وجرى القبض على المتهمين وإعادة الفتاة إلى أسرتها.

    ومع تداول الواقعة على نطاق واسع بمواقع التواصل الاجتماعي لاقى "محمد" إشادات من المواطنين ومستخدمي السوشيال ميديا، فيما وصفه بعضهم بالشهم والشجاع وأنه قام بموقف إيجابي ولم يكتف بالتصوير فقط.

    الأمن ينفي

    "مصراوي" تواصل مع ضباط قسمي شرطة محرم بك وباب شرقي – نطاق خط سير الموتوسيكل - في الإسكندرية، بحثا عن مدى صحة الواقعة التي شغلت الرأي العام منذ يوم الاثنين الماضي، فكان الرد: "لم يصلنا أي بلاغات في هذا الشأن.. ولم نخطر بها".

    وفجر مصدر أمني بمديرية أمن الإسكندرية، مفاجأة تؤكد صحة ما توصل إليه "مصراوي"، مشيرا إلى أنه تبين من الفحص والتحريات عدم صحة ما ذكره أحد الأشخاص عن إنقاذ فتاة من الاختطاف على موتوسيكل بشارع قناة السويس.

    وأوضح المصدر، أن تلك الواقعة غير محرر عنها أي محاضر داخل أقسام الشرطة بالإسكندرية بالكامل، قائلا: "لم يقم أي أمين شرطة بالقبض على الشابين اللذين ذكرهما المبلغ"، موضحا أنه جار البحث واستكمال التحريات.

    الأشقاء الثلاثة

    وتواصلت الأحداث المثيرة في الواقعة بظهور مستقلي الموتوسيكل والفتاة في مقطع فيديو جرى بثه على صفحة أحدهما بموقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، وليتبين أنهم 3 أشقاء هما "مروان وعلاء وميار" جميعهم مقيمون بدائرة قسم شرطة الجمرك بالإسكندرية.

    وروى علاء محمود شقيق الفتاة التي عرفت على السوشيال ميديا بـ"فتاة الموتوسيكل" أنه وشقيقه كانا يستقلان الموتوسيكل رفقة شقيقتهما التي تعانى من إعاقة حركية في طريقهم إلى أحد مراكز رعاية ذوي الإعاقة يوم الحادث.

    وأوضح "علاء" في مقطع الفيديو أن ما ذكره "محمد" عار تماما عن الصحة، مؤكدا أنه فوجئ بوالدته تخبره بوجود صور لهم على فيسبوك التقطها أحد الأشخاص لاعتقاده باختطافهم فتاة والقبض عليهم.

    وأضاف شقيق الفتاة أن المذكور لم يقم بقطع الطريق عليهم بسيارته أو إيقافهم من جانب أي أمناء شرطة، قائلا: "دا نشر صورة واحدة متغيبة من الزقازيق غير ميار أختي.. اللي حصل ده جريمة تشهير لازم يعاقب عليها؛ لأنه غرضه الشهرة وادعاء بطولة وهمية".

    اتهامات بالتشهير

    وحرر "علاء" بلاغا حمل رقم 1969 لسنة 2019 إداري قسم شرطة الجمرك، ضد "محمد. س"، اتهمه فيه بنشره قصة مفبركة بالكذب والتضليل والتشهير بشقيقته على السوشيال ميديا.

    وبإحالة البلاغ إلى نيابة الجمرك، استدعت المتهم لبدء التحقيق معه ومواجهته بما نسب إليه من اتهامات، واستعجال تحريات مباحث الإنترنت حول الواقعة.

    اعترافات المتهم

    وأدلى المتهم باعترافات تفصيلية حول الواقعة أمام وكيل نيابة الجمرك، مشيرا إلى أنه شاهد الفتاة على الدراجة البخارية وسط شابين وظن أنها مخدرة نظرا لحالتها الصحية التى لم يكن يعلمها ما أثار شكوكه فصورهم بواسطة هاتفه المحمول.

    وقال المتهم الذي حذف كل التدوينات التي نشرها عن الواقعة بعد تحرير بلاغ ضده وهجوم رواد الفيسبوك عليه بعد التأكد من عدم صحة الواقعة، أنه توجه إلى أحد أمناء الشرطة الذي تصادف تواجده بالمكان عند مدخل كوبري محرم بك وأخبره بالأمر ثم انصرف بعد ذلك.

    صفحة الزقازيق

    وأضاف المتهم أنه فور انصرافه توجه إلى أصدقائه وروى لهم الواقعة فوبخوه ووجهوا له اللوم لعدم تتبعه مستقلي الموتوسيكل وإيقافهم بالقوة لتحرير الفتاة وتزامن ذلك مع نشر صفحة الزقازيق "تدوينة" تروى فيه الواقعة وتشير إلى أن الفتاة هي نفسها الفتاة المبلغ بغيابها من الشرقية منذ 5 أيام وأن الشرطة ألقت القبض على المختطفين بفعل شهامته.

    وأوضح المتهم أمام النيابة العامة أنه اعتقد أن أمين الشرطة قبض على الجناة فأعاد نشر الخبر مرة أخرى مع تعديل روايته بأنه اعترض مستقلي الموتوسيكل بسيارته حتى تمكن أمين الشرطة من ضبطهما، ثم انصرف بسيارته وعندما عاد مرة أخرى وجد الفتاة ملقاة على الأرض في حالة تخدير أو إغماء وأمين الشرطة متحفظ على الشابين.

    وقررت نيابة الجمرك في الإسكندرية حجز الشاب على ذمة التحقيق لحين وصول تحريات مباحث الإنترنت، واستكمال التحقيقات.

    فيديو للفتاة مع شقيقيها أثناء توضيح الواقعة

    إعلان

    إعلان

    إعلان