• "مياه الدقهلية" تطلق حملة "كل نقطة بتفرق" لترشيد الاستهلاك

    01:22 م الثلاثاء 19 مارس 2019
     "مياه الدقهلية" تطلق حملة "كل نقطة بتفرق" لترشيد الاستهلاك

    المهندس خالد نصر - رئيس مجلس إدارة شركة مياه الشرب

    الدقهلية - رامي محمود:

    أطلقت شركة مياه الشرب والصرف الصحي بالدقهلية، حملتها تحت شعار "كل نقطة بتفرق" للحفاظ على مياه الشرب، في إطار تنظيم الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحي الأسبوع المائي الموحد على مستوى الجمهورية، برعاية الدكتور كمال جاد شاروبيم - محافظ الدقهلية، والمهندس خالد نصر، رئيس مجلس إدارة الشركة بالدقهلية.

    وعبر المهندس خالد نصر، رئيس الشركة عن اهتمامه بالحملة، وحرصه على تفعيل المشاركة والوصول لكافة فئات الجمهور، مشيرا إلى أن مصر تقع تحت خط الفقر المائي ويتناقص نصيب الفرد سنويًا من المياه نظرًا لزيادة عدد السكان الهائلة مع ثبات حصة المياه منذ اتفاقية عام 1959؛ فقد كان عدد سكان مصر وقتها 26 مليون نسمة، وهو ما يحتم علينا جميعًا قيادات ومواطنين قيام كل منا بدوره في الحفاظ على كل قطرة مياه.

    وأضاف أن إنتاج المياه النظيفة يحتاج لاستثمارات هائلة خاصة في ظل عدم الوعي الكافي لدى المواطنين بأهمية الحفاظ على المياه من التلوث وعدم إهدارها، مردفًا أن هدر المياه يتمثل في نوعين؛ الأول هو استهلاك المواطن للقدر الزائد عن احتياجاته، والثاني عن طريق الشبكات من خلال الوصلات الخلسة وسرقات المياه. وأعرب عن أسفه الشديد حيال الذين يقومون برش الشوارع بمياه الشرب، وغسيل السيارات، والسلالم بالخراطيم، وغيرها من السلوكيات الخاطئة.

    وأفاد أن خرطوم المياه يهدر ما يقرب من 20 لترًا في الدقيقة، بينما يهدر الدش ما يقارب من 15 لترًا في الدقيقة، وتهدر الحنفية المفتوحة حوالي 7 لترات في الدقيقة، وتسريب السيفون يهدر حوالي لتر بالدقيقة.

    وأكد دور الإعلام الحيوي في نشر الوعي المائي، والسلوكيات الصحيحة للتعامل مع المياه والصرف الصحي، حيث أكد على ضرورة غلق الصنبور فور انتهاء الحاجة إليه، وإصلاح السباكة العاطلة فور ظهورها، وأهمية تركيب القطع الموفرة التي لا تؤثر على ضغط المياه لكن تقلل كمياتها فتوفر في الاستهلاك بما يقرب من 40%.

    وأشار إلى أن الشركة تحرص على مشاركة كافة مؤسسات المحافظة في الحملة ومنهم؛ الأوقاف، والأزهر الشريف، والكنسية، والشباب، والرياضة، والتربية والتعليم، والثقافة والموارد المائية والري، والتضامن الاجتماعي، والوحدة المحلية.

    إعلان

    إعلان

    إعلان