إعلان

نائبة الرئيس الأمريكي تزور المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين

02:15 م الخميس 29 سبتمبر 2022
نائبة الرئيس الأمريكي تزور المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين

كامالا هاريس

طوكيو- (د ب أ)-

قامت نائبة الرئيس الأمريكي كامالا هاريس، اليوم الخميس، بزيارة المنطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين، غداة إطلاق كوريا الشمالية صاروخين باليستيين، من أجل إظهار التزام واشنطن بالدفاع عن كوريا الجنوبية.

وذكرت وكالة "كيودو" اليابانية للأنباء، أن هاريس أدانت والرئيس الكوري الجنوبي يون سوك يول كوريا الشمالية بسبب تجاربها الصاروخية الكثيرة.

وجاء ذلك قبل أن تختتم هاريس جولتها التي استمرت أربعة أيام في اليابان وكوريا الجنوبية بزيارة المنطقة الفاصلة.

وخلال المحادثات بين هاريس والرئيس يون، قالت نائبة الرئيس الأمريكي إن التحالف طويل الأمد بين البلدين يعد "ركيزة أساسية للأمن والازدهار في شبه الجزيرة الكورية ومنطقة المحيطين الهندي والهادئ".

ووصف الرئيس الكوري الجنوبي التحالف مع أمريكا بأنه ركيزة للدفاع عن حرية الكوريتين، وقال إنه سيبذل "قصارى جهده لتعزيز" العلاقات.

وبحسب البيت الأبيض، أدانت هاريس ويون "خطاب كوريا الشمالية النووي الاستفزازي وإطلاق الصواريخ الباليستية، في انتهاك لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة".

وأضاف البيت الأبيض، أن هاريس ويون ناقشا رد البلدين "على الاستفزازات المستقبلية المحتملة، بما في ذلك من خلال التعاون الثلاثي مع اليابان".

وكان آخر نائب رئيس أمريكي يزور المنطقة منزوعة السلاح هو مايك بنس في عام 2017، أي قبل عامين من توجه الرئيس دونالد ترامب إليها للقاء الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون.

سوق مصراوى

محتوي مدفوع

إعلان

El Market